آخر تحديث : الخميس 2019/09/19م (18:01)
رحم الله المفكر الريادي الجنوبي "باذيب..!
الساعة 07:35 PM (الأمناء نت / كتب / صالح أبوعوذل)

رحم الله المفكر الريادي الجنوبي "عبد الله باذيب"، كان رحمه الله رجل فكر من المستحيل ان نجد اليوم مثله في الجنوب.
لم يكن باذيب مفكرا لأجل الاشتراكي كحزب، بل كان مفكرا وطنيا يحب الوطن، وزرع قيمة حب الوطن في نجله الدكتور واعد  الشخص الذي نكن له كل الحب والتقدير، رجل نزيه.
لكن لو تشوف تصرفات بعض الاشتراكيين اليوم، امثال الواضح صورته،  واسمه "شفيع العبد"، مقيم في تركيا، هذا الشخص، جند للنيل من الجنوب وقضيته، خدمة لأسياده في الاقليم.
ولكي تعرف انك امام "شرعية قبيحة " الرجل النزيه واعد باذيب ازيح من منصبه في وزارة النقل، في حين ان هذا المعتوه سلم له منصب في وزارة الشباب والرياضة، وكل عمل الوزارة من الوزير الى أخر موظف ادارة حرب اعلامية ضد الجنوب.
مقر الوزارة في عدن، تحول الى مطبع إعلامي ضد المجلس الانتقالي وحلفاء الجنوب.
ما الفرق بين اشتراكية شفيع العبد واشتراكية عبدالفتاح اسماعيل، فالأول يسر على خطاه، حيث ان الثاني اجتهد "وقرح رأس كمن عاصر شنبه من سالمين إلى أخر كادر جنوبي، وعلى مراحل كانت المرحلة الأولى تسليم الجنوب للاتحاد السوفيتي والمرحلة الثانية تسليم الجنوب لصنعاء".
الاشتراكيون اليمنيون عليكم غضب الله.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1035
عدد (1035) - 19 سبتمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل