آخر تحديث : الثلاثاء 2019/11/12م (10:31)
عمال لـ"الأمناء": لماذا تأخر إقرار مناقصة استيراد ورق الطباعة من قبل الحكومة؟
عمال مطابع الكتاب المدرسي يداومون منذ ثاني أيام العيد لإنجاز خطتهم الإنتاجية
الساعة 12:57 AM ("الأمناء" تقرير/ رياض شرف :)

مع تباشير صباح ثاني أيام عيد الفطر المبارك توافد عمال وعاملات المؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي في العاصمة عدن إلى عملهم في وحدتي الطبع بالمنصورة والمعلا يملاهم العزم والإصرار في استمرارية دوران عجلة الانتاج لاستكمال ما تبقى من خطة طباعة الكتاب المدرسي المعدة من قبل الإدارة العامة التنفيذية لمطابع الكتاب المدرسي واستشعاراً منهم بالمسؤولية التي ألقت على عاتقهم في إنجاز طباعة الكتب المدرسية وتسليمها إلى فروع مكاتب التربية في المحافظات قبل بدء العام الدراسي الجديد.

"الأمناء" قامت بالنزول إلى مطابع الكتاب المدرسي في مديريتي المعلا والمنصورة في العاصمة عدن والتقت بمدير عام مطابع الكتاب المدرسي في عدن وليد الخميسي وعدد من العاملين وخرجت منهم بهذه الحصيلة.

مناقصة حبيسة أدراج حكومة الشرعية

بداية قال مدير عام مطابع الكتاب المدرسي بعدن وليد الخميسي : إنه "تم الاتفاق مع عمال الطباعة وبقية العاملين والعاملات على مواصلة العمل على مدار 24 ساعة بما فيها أيام العيد والعطل وقد أبدأ العمال استعدادهم للعمل استشعاراً منهم بالمسؤولية والمساهمة في إنجاز خطة العمل التي أعدت من قبل الإدارة العامة التنفيذية قبل انتهاء الفترة المحددة لهم".

وأضاف "بالنسبة لوحدة الإنتاج في المنصورة فقد تم الانتهاء من طباعة كتب سنة أولى ابتدائي وعددها 4 كتب، وبدأ توزيعها إلى  مكاتب التربية في المحافظات المحررة، كما سيتم في منتصف شهر يونيو الحالي الانتهاء من كتب سنة ثاني والبدء بتوزيعها".

وتابع "بالنسبة لوحدة إنتاج المعلا فقد تم الانتهاء من طباعة كتب سنة رابعة وأولها كتاب التربية الإسلامية وأيضاً طباعة كتاب القرآن الكريم وعلومه لسنة رابعة وإن شاء الله سيتم الانتهاء من طباعته خلال عشرة أيام".

واستطرد "هناك مناقصة استيراد ورق طباعة منوع ومواد خام موجودة في مجلس الوزراء منذ شهرين تقريباً وبهذه المناسبة نناشد مجلس الوزراء سرعة البت فيها وإقرارها لما تشكله هذه المناقصة من أهمية بالغة في استمرارية عملنا حتى لا تتوقف عملية الإنتاج في مطابع الكتاب المدرسي.

وتوجه مدير عام مطابع الكتاب المدرسي بعدن بالشكر لوزير التربية والتعليم د. عبدالله سالم لملس، ورئيس مجلس الإدارة د. المهندس محمد عمر باسليم، والمدير العام التنفيذي للمؤسسة العامة لمطابع الكتاب المدرسي لجهودهما في تشغيل فرعي المؤسسة في عدن والمكلا ورفدهما بالمواد الخام وورق الطباعة الأساسية والمساعدة والتمويل المالي للمصروفات التشغيلية لدوران واستمرارية عملية الإنتاج كما نشكر رأسمالنا البشري من عمال وعاملات في جميع فروع المؤسسة الذين يعملون على مدار اليوم بما فيها إجازة عيد الفطر والإجازات الرسمية استشعاراً منهم بالمسؤولية التي تقع على عاتقهم وعاتق المؤسسة.

بعد ذلك التقينا بالأخ صابر فرج رئيس نقابة فرع المعلا حيث قال : قمنا بمواصلة العمل في ثاني أيام عيد الفطر المبارك حتى لا تتوقف عملية الإنتاج وتأخير تسليم الكتب المدرسية التي يحتاجها طلابنا في المدرسة، وقد أبدى جميع العمال والعاملات استعدادهم للعمل وانجاز الخطة الإنتاجية في وقتها بل قبل وقتها المحدد، وليكن بعلم جميع المرجفين والمراهنين على فشل عملنا وتقاعسنا ليعلموا أن العمل يسير بوتيرة عالية جداً ومعنويات العمال مرتفعة خاصة بعد استلامهم لكافة مستحقاتهم بما فيها الزيادة العامة والعلاوات السنوية وإكرامية رمضان إضافة إلى الحوافز الشهرية ولا يسعنا إلا أن نتقدم لقيادة المؤسسة ومدير عام المطابع بعدن بالشكر والتقدير ونعاهدهم على مواصلة العمل ليلاً ونهاراً وتحت كل الظروف.

رئيس قسم الطباعة في وحدة الطبع بالمعلا عمر الهجري قال: قمنا بمواصلة العمل في طباعة الكتب المدرسية وقد انتهينا من طباعة العنوان الأول التربية الإسلامية للصف الرابع ابتدائي ونواصل الآن طباعة الكتاب الثاني القرآن الكريم وعلومه وسنستمر بالعمل حتى إنجاز الخطة في موعدها المحدد وقبل بدء العام الدراسي الجديد.

من جهته قال العامل عادل ناجي طباع أول:" بفضل من الله أولاً وبتوجيهات ومتابعة مباشرة من قبل المدير العام التنفيذي للمؤسسة الدكتور محمد عمر باسليم ومدير عام المطابع بعدن وليد الخميسي فإن العمل بطباعة الكتب المدرسية يسير بطريقة مضبوطة وصحيحة وفق الخطة المحددة للطباعة وإن شاء الله سيتم الانتهاء من طباعة الكتب المدرسية قبل بدء العام الدراسي وقبل انتهاء الموعد المحدد في الخطة وذلك بتكاثف جهود جميع العمال وتفانيهم بالعمل في جميع الأيام بما فيها الأعياد والعطل.

كما قمنا بزيارة استطلاعية إلى وحدة الطبع والإنتاج في مديرية المنصورة حيث التقينا أولاً بالأخ مياد العدني رئيس النقابة العمالية هناك والذي تحدث إلينا قائلاً: أولاً نهنئ قيادة المؤسسة العامة لطباعة الكتاب المدرسي ممثلة بالدكتور عبدالله سالم لملس وزير التربية والتعليم رئيس مجلس الإدارة والدكتور محمد عمر باسليم المدير العام التنفيذي والأستاذ وليد الخميسي مدير عام فرع عدن وكافة عمال المؤسسة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.. أما بالنسبة لتواجدنا هذا اليوم ثاني أيام عيد الفطر المبارك في مرفقنا فهو يأتي تنفيذا لتوجيهات قيادة المؤسسة في مواصلة العمل وإنجاز الخطة المعدة للإنتاج حتى يتم الانتهاء من طباعة الكتب المدرسية في الوقت المحدد وقبل بدء العام الدراسي. طبعا نحن في وحدة الطباعة بالمنصورة نعمل على مدار اليوم لإنجاز الخطة الطباعية في وقتها المحدد حيث أنجزنا أربعة كتب للصفوف الأولى من المرحلة الأساسية وبدأنا في ترحيل بعض الكتب إلى مكاتب التربية في المحافظات المحررة وفي منتصف يونيو سنبدأ بترحيل كتب الصف الثاني. ونتوجه بالشكر إلى قيادة المؤسسة على بذلها للجهود في توفير كافة المستحقات الخاصة بالعاملين وتحقيق الرضى الوظيفي لهم لكي يصبحوا أكثر التزاما واندفاعا نحو العمل.

كما التقينا بالمدير الفني في وحدة الطباعة بالمنصورة المهندس رشدي محسن جبران الذي قال: طبيعة عملي القيام بالإشراف على العمل الميداني في الفرع وانجزنا إلى يومنا هذا ما يقارب 800 ألف كتاب لصفوف المرحلة الأساسية وتم ترحيلها إلى المحافظات وما يزال العمل جارٍ ليل نهار لإنجاز الخطة المكلفين بها في وقتها المحدد.

وأضاف: طبعاً تواجهنا بعض المشاكل الفنية الطارئة مثل قطع الغيار وغيرها ويتم معالجتها وحلاها بصورة استثنائية من قبل الإدارة الفنية ممثلة بمديرها التنفيذي د. محمد عمر باسليم.  

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1057
عدد (1057) - 11 نوفمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل