آخر تحديث : الثلاثاء 2019/06/18م (01:32)
الشيخ عبدالرب النقيب يصل الضالع على رأس قافلة إغاثة
الساعة 02:31 AM (الأمناء نت / محمد صالح)

وصل عصر اليوم الأحد الموافق 2/5/2019 وفد من أبناء مديرية يافع ظم وجها ومشائخ وقيادات وشخصيات إجتماعيه تقدمهم  الشيخ /عبدالرب النقيب شيخ مشائخ يافع على رأس قافلة اغاثية لابناء الضالع.


كان في إستقبال الوفد اليافعي قيادات ألإنتقالي في محافظة الضالع وقيادات السلطه المحليه في المحافظه وكذالك شخصيات إجتماعيه ووجهاء ومشائخ وقيادات في القوات المسلحه والأمن الجنوبيه..تقدمهم العميد عبدالله مهدي رئيس القياده المحليه ونائبه قاسم صالح والعميد ركن عبدالله الشعيبي رئيس لجنة المجهود الحربي محافظة الضالع وعدد من القيادات العسكريه والأمنيه.
حيث رحب العميد مهدي بالوفد القادم بقيادة الشيخ عبد الرب النقيب شيخ يافع  قائلا بإسم أبناء محافظة الضالع بإسم كل الشخصيات الإجتماعيه ومنظمات المجتمع المدني والمقاومه وكل الشرفاء أرحب ترحيبا حارا بوفد يافع في مقدمتهم عضو هيئة الرئاسه مرجعية الجنوب الشيخ المناضل عبدالرب النقيب والوفد المرافق كلا  بإسمه وصفته فأهلا وسهلا بكم الى الضالع فنحن ندون عبر التاريخ إننا نقف  في خندق واحد ضد الغزاه والتاريخ خير دليل   والغزو التركي الأول والثاني واليوم التاريخ يعيد نفسه واليوم لنا  الشرف أن نقف في خندق واحد ضد الغزاه فبفضل الله وبهذه الوجوه الشريفه  سننتصر ..

بعد ذالك ألقى الشيخ النقيب في الحضور كلمه قائلا بسم الله والحمدالله والصلاة والسلام على رسوله الكريم وعلى آله وصحبه أجمعين أولا أشكر إخواننا من أبناء الضالع على هذا الإستقبال الطيب وفي هذا الوقت حقيقه وقت رمضان ووقت معاكم جبهات وانتم في حالة إستعداد دائم ليل ونهار نحن نقول لكم شكرا جزيلا  على الإستقبال أم نحن أتينا الى الضالع بقليل من المساعده لأبناء الشهداء  حقيقة نقول لأبناء الضالع جميعا إننا أتينا إلى هذه المنطقه ضالع الصمود.. ضالع البطولات.. ضالع التحدي..الذي قهرو سته معسكرات التي كانت محيطه بالضالع من كل الجهات ولا ننسئ عندما تعرضت مدرسة العزاء وضفعان مو ضبعان هو ضفعان وجه سلاح المدفعيه وكان ماكان في هذه المدرسه نتذكر ونقيد الذكرى بدماء الشهداء الأبطال ولكن أبناء الضالع زادتهم تلك المناظر وقوف وشجاعه في قهر تلك الألويه السته ..مضيفا في سياق حديثه الحقيقه أبهرونا بإنتصارهم على تلك القوات التي كانت تحيط بالضالع من كل الجبهات فأنتم أبطال أبناء الضالع تشهد لكم المعارك التي خضتوها .
كما أضاف فالحقيقه  على كل حال أبناء يافع كان من المسانده ولكنها مسانده لمن ! كانت مسانده لأبناء يافع فأنتم ساندتونا  في العر   ونحن ساندناكم في الضالع ونرف إن هناك إخوه لنا والقادم أكثر إشاره فقط للمدد ونحن مستعدين إذا لزم الأمر بالآلاف سننزل ونقضي على هؤلاء الغزاه بإذن الله تعالى .
فنحن جسد واحد فالضالع يافع وكل الجنوب جسد واحد ونحن قبل أيام إستقبلنا  المرقشي  وكما تعرفو كان من المستحيل أن يخرج ولكن أخرجته الرجال لإن أبناء الجنوب  يبذلون الدم رخيص فالحوثي جرب في الضالع ولطم لطمتوه  لطمات كثيره  بارك الله فيكم وفي هذه السواعد وبهذه الشجاعه أبهرتونا حقيقه ونحن نقول يجي الحوثي يافع وسيلاقي ما لاقاه في الضالع بإذن الله تعالى لكننا متأكدين  بإذن الله تعالى إنه جرب بسلاحه وجرب مع ناس هكذا إنه يهجم ويدخل وفشل فشل الى الأبد بإذن الله تعالى ولكننا سنصمد لهذه المعركه  لانستهين بعدو نا ابدا بارك الله فيكم وشكرا على هذا الإستقبال الجيد وشكرا الأخ الرئيس عيدروس الزبيدي الذي هو من الضالع ولايهمنا من الضالع او يافع فنحن جسد واحد ونتشرف فيكم يا أبناء الضالع كثير كثير جدا فقد رفعتم رؤوسنا ..

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
999
عدد (999) - 16 يونيو 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل