آخر تحديث : الأحد 2019/05/26م (03:52)
كيف أفشلت القوات الجنوبية مخطط الخيانة ومحاولة اغتيال "2" من أبرز القيادات ؟
"تفاصيل "48" ساعة من المعارك في جبهات حمك ومريس شمال الضالع
الساعة 11:08 PM (الضالع / الأمناء نت / صالح حنش :)

قالت مصادر ميدانية بأن قوات الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية وجمع من اللواء ثلاثين بقيادة هادي العولقي "بعد انسلاخ جزء كبير من مقاتليه ومحاولتهم تغيير مسار الحرب " كبدوا المليشيات خسائر فادحة وتمكنت القوات من التوغل في مناطق شاسعة وصولا لسوق الخميس .

وأوضحت المصادر لـ"الأمناء" إلى انه وبسبب اتساع المساحة انسحبت القوات وعملت نسق موحد وإعادة ترتيبها كون القوات المتقدمة من الحزام الأمني وقلة من لواء ثلاثين وبعض رجال مقاومة العود توغلوا في رقعة كبيرة وشاسعة ، مشيرا إلى انه وأثناء ذلك التفت المليشيات الحوثية ووصلت عبر منخلة الى حبيل ذويد وحاولت فصل مقدمة الحزام والمقاومة وعزلها ولكن كلفها ذلك عشرات القتلى والجرحى في صفوفها بسبب حنكة قائد الحزام الأمني احمد قايد الذي أدار المعركة ليرغم المليشيات لتراجع الى جبل ذويد ومنخلة ...

 

وأضافت المصادر : "حاولت المليشيات عبر متحوثين اغتيال قائد اللواء ثلاثين وقائد الحزام الأمني وباءت محاولتها بالفشل وقامت قوات الحزام الأمني بأسر المتحوثين الذين نصبوا كمين بالقرب من معسكر اللواء ثلاثين " ..

 

وأشارت إلى أن "المليشيات بعد أن اوجعتها قوات الحزام الأمني لجأت إلى إطلاق صاروخ باليستي لتخفي هزائمها وفي ذات الوقت انتقام من الضالع لهزائمها الساحقة "

واكدت المصادر لـ"الأمناء" بأن المليشيات تحشد إلى دمت وسوق الليل في العود كما دفعت بعدة صواريخ إلى دمت فيما وصلت قوة كبيرة لدعم الحزام والمقاومة الجنوبية ، مشيرة إلى أن الساعات القادمة ستشهد معارك طاحنة  " .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
998
عدد (998) - 02 مايو 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل