آخر تحديث : السبت 2019/07/20م (16:40)
مديرعام المسيمير ومدير التربية يستقبلان مسؤول منظمةالهجرة الدولية
الساعة 10:24 PM (الامناء نت/خاص)
استقبل صباح اليوم الاحد 24/3/2019 مدير عام مديرية المسيمير محافظة لحج الاخ/حاميم محمد سعيد الحوشبي ومدير التربية المستشار/عبدالغفورالعمادي والأستاذ/وجدي طلحة رئيس قسم التعليم بالمديرية والأستاذ علي هادي رئيس القسم الفني بإدارة التربية بالمديرية وعدد من المعلميّن والمعلِمات والطلاب والطالبات وشخصيات إجتماعية ومواطنين بمدرسة القادسية للتعليم الأساسي والثانوي بمنطقة عقان مديرية المسيمير حيث استقبلوا السيد شريف فيصل مسؤول منظمةالهجرة الدولية وتأتي زيارة شريف والوفد المرافق معه لتفقد مدرسة القادسية للتعليم الأساسي والثانوي بمنطقة عقان جراء تهدمها الكلي بسبب الحرب وتم وضع اللمسات الأخيره للإعلان عن المناقصة لبِناء المدرسة من جانبه ابدى السيد شريف عن سعادتة لزيارة المديرية واهاليها الطيبون وقيادتها المحلية المهتمه بخدمة المديرية كما عبر شريف عن مدى حزنه وألمه للوضع المأساوي الذي شاهده جراء معانات الطلاب والطالِبات والمعلميّن حيث يتم تعليم الطلاب في العراء ومايتعرضون له من معاناه للعام الخامس من تهدم مدرستهم مطمئناً الجميّع نقل المعاناه والعمل وفق الأمكانيات المُتاحة لخدمة الطلاب من خِلال بِناء تسعه فصول دراسية مع الإدارة وتأثيثها وحمامات في نِطاق المدرسة داعياً الجميع للتعاون وتسهيل اي معوقات لخدمة الصالح العام كما شكر الأخوة مدير المديرية ومدير التربية بالمديرية للفته الكريمة من قبل منظمة الهجرة الدولية وفي مقدمتهم السيد شريف فيصل والوفد المرافق معه وكذا جهود مكتب التربية والتعليم بالمحافظة وعملية التنسيق لمثل هكذا مشاريع تخدم العملية التعليمية في ظِل وضع مأساوي تعاني مِنه المديرية في القطاع التعليمي نتيجة إنعدام المشاريع فيها وكذا التأثيث والوسائل التعليمية وتوقف التوظيف داعياً الجهات المسؤوله وفي مقدمتها قيادة السلطه المحلية بالمحافظة ممثله باللواء القائد احمد عبدالله تركي محافظة المحافطة قائِد اللواء 17مشاه الذي لا يألوا جهداً في خدمة المحافظة وتنميتها في ظِل وضع مأساوي تعيشه البلد عامه ولحج خاصه كاد ان يدفع حياته في سبيل إخلاصه الوطني وحبه لبلده ومحافظته داعياً الله ان يعيده سالِماً غانِماً لوطنه عامه ومحافظته خاصه لمواصلة مشوار البِناء والتنمية كما دعا مدير عام المديرية ومدير التربية بالمديرية المنظمات والجهات الداعمة للتدخل الطارى للبِناء والتنمية للمديرية لكونها تعرضت للتدمير جراء الحرب وعمل اللازم في كافة القِطاعات للبنيه التحتية لإنقاذ المديرية وخدمة اهاليها مما تُعانيه وفي مقدمة ذلك التدخل في قطاع التعليم لكون التعليم هو التنميه البشرية الحقيقيه ومصدر نجاح ونهضة الأمم ومحور تقدمها

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1013
عدد (1013) - 18 يوليو 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل