آخر تحديث : الجمعة 2019/04/19م (21:16)
الرئيس الزبيدي: العالم سوف يعترف قريبًا بالدولة الجنوبية
الساعة 11:37 PM (الأمناء/ترجمة خاصة:)

أكد رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي للسياسيين البريطانيين في زيارته بأن الدولة الجنوبية القادمة تعد بفرص استثمارية كبيرة وغير عادية للشركات البريطانية والدولية في بلد تمزق في الحرب ولكن الجنوب وبعد تحريره من الغزاة يعد بالأمل والفرص الاستثمارية.

وقال إنه يدرك أن المستثمرين المحتملين دولياً مهتمون بأن يصبحوا شركاء اقتصاديين لنا. وأوضح أن العالم سوف يعترف قريبًا بالدولة الجنوبية ككيان منفصل ، تنجذب إليه مصالح الدول جغرافيا واستراتيجيا واستقرار نسبي وثروة معدنية ونفطية وغازية كبيرة وقدرتنا على العمل ضمن القانون والمعايير الدولية. وأوضح أن الدولة الجنوبية الناشئة ستكون شريكًا دوليًا مسالمًا يعمل في شراكة لتعزيز السلام والازدهار الاقتصادي.

وأكد الزبيدي على ضرورة قيام أصدقائنا في التحالف والشركاء الدوليين بمساعدتنا على إعادة تطوير ميناء عدن على أهمية موقعه الاستراتيجي لاستيعاب ناقلات النفط العملاقة الحديثة، وهو تطور يمكن أن يفتح دولتنا الجديدة للأسواق الكبيرة في شرق إفريقيا وأوروبا. علاوة على ذلك ، طلب الزبيدي من شركائنا الدوليين ، وخاصة مفاوضي الأمم المتحدة الدوليين، التغلب على المفاهيم الخاطئة التي قد تصور عدن غير آمنة ، من خلال مطالبتهم بفتح عيونهم على الإمكانات الضخمة التي يملكها هذا البلد وما يمكن أن يحققه الناس.

وأشار الزبيدي بأن الجنوب حافظ على استقرار نسبي بدعم من التحالف الذي يقوده السعوديون والإماراتيون ، وعندما يأتي الاعتراف في دولة الجنوب سنعقد انتخابات ديمقراطية يمكن شعبنا اختيار قادتهم في دولة جنوبية فدرالية اتحادية.

يضيف الزبيدي: "بمجرد التغلب على الاعتقاد الخاطئ بأن الجنوب قد يكون غير آمن نطالب منكم في فتح عينيكم على الإمكانات الهائلة للجنوب وعلى ما يستطيع شعبه تحقيقه في الشراكة الحقيقية".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
991
عدد (991) - 16 ابريل 2019
تطبيقنا على الموبايل