آخر تحديث : الخميس 2019/03/21م (17:14)
قيادي إخواني: جولة الحسم في الجنوب قادمة لا محالة
الساعة 06:57 PM (الأمناء نت / خاص :)

شن عضو في ما عرف بائتلاف الحكومة الشرعية هجوما عنيفا على الجنوبيين ووصفهم بالتافهين، في اعقاب نشر تصريحات له، برر فيها سبب انضمامه إلى حزب الإصلاح واعتناقه الفكر الإخواني..

متحدثا عن ما قال إنها جولة حسم قادمة في الجنوب لا محالة؛ في مؤشر على اعتزام الإخوان شن حرب ثالثة على الجنوب، واحتلاله بدعوى الحفاظ على الوحدة اليمنية ومحاربة ما يصفهم التنظيم بالانفصاليين.

وتداول ناشطون تصريحات قديمة للقيادي في حزب الإصلاح اليمني (النسخة اليمنية من تنظيم الإخوان الإرهابي)، محمد بالفخر، برر فيها سبب انضمامه إلى حزب الإصلاح واعتناقه ما اسماه بالفكر الإسلامي، معتبرا ان الحزب الاشتراكي والماركسية سببا وراء انضمامه إلى حزب الإصلاح اليمني الذي تأسس في 1990م، بعد مرور نحو أربعة أشهر على توقيع اتفاقية الوحدة بين نظام صنعاء وعدن.

ووصف بالفخر القوات الجنوبية التي جاء تأسيس على أثر قرار جمهوري أصدره الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بدمج المقاومة في الجيش والشرطة، بالمليشيات، قائلا "المليشيات المسلحة في الجنوب تعبث بارواح الناس وممتلكاتهم وتقلق السكينة العامة".. متهما الإعلام الجنوبي بأنه قد وجه سهامه التي وصفها بالمسمومة باتجاه صاحب رأي مسالم وسطي مدني و يفرغون أحقادهم عليه". وقال بالفخر "نحن نعلم ان للباطل صولة وجولة لكن سرعان ما تتلاشى كفقاعة صابون عندما يظهر الحق ويستفيق أهله في جولة الحسم وهي قادمة لا محالة".

وأضاف "سيفضح الله هؤلاء التافهين على رؤوس الاشهاد عاجلا ام آجلا وانا على يقين بذلك وستظهر مخازيهم جهارا نهارا كما اظهروا فجورهم وباطلهم وتشدقوا به كأنه حقيقة امام العالم كله".

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
979
عدد (979) - 19 مارس 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل