آخر تحديث :السبت 04 يوليو 2020 - الساعة:13:24:26
الحوثيين يعززون جبهات الضالع بسجناء من ذوي السوابق الإجرامية
(الأمناء نت / خاص :)

أفادت مصادر إعلامية في صنعاء ا لـ"الأمناء"  بأن جماعة الحوثي تعيش هذه الأيام في حالة استنفار قصوى  بسبب المعارك الدائرة في جبهات الضالع بعد الخسائر البشرية في صفوفهم   والتي تكبدتها في تلك الجبهة بعد اعترافات بدأت تظهر إلى العلن لعدد من قيادات الجماعة التي اعترفت بصعوبة جبهة الضالع .

وإضافة تلك المصادر الصحفية "الأمناء" بأن هيئة علماء اليمن التابعة  للحوثيين قامت الاسبوع الماضي بإقامة وجبة إفطار في السجن المركزي بصنعاء وقام عدد من أعضاء الهيئة بإلقاء محاضرات  تحريضية  ضد المقاتلين الجنوبيين في الضالع  ومن اسموهم  بالقوات الأمريكية والإسرائيلية التي تقاتل في جبهة الضالع .

 

وخلال تلك الجلسات التحريضية  دعوا السجناء الى الالتحاق بالجبهات  وأنهم سوف يقوموا بسداد الأموال  والديات لكل من يلتحق بالجهاد في جبهة الضالع  واستطاعوا تحشيد  أكثر من (300 ) سجين البعض منهم  متهمين بقضايا قتل والسطو المسلح  الذين أبدوا موافقتهم على المشاركة في القتال في جبهة الضالع   .

وقالت تلك المصادر بأن في اليوم الثاني حضر مندوب من مكتب المشاط والنائب العام  وتم إيداع الأموال المستحقة على السجناء  في البنك  المركزي بصنعاء  وتم نقل السجناء  في اليوم الثالث إلى معسكر الأمن المركزي  حتى يتم تدريبهم والحاقهم  بجبهة الضالع  .

وأفادت تلك المصادر لـ"الأمناء"بأن اثنين من السجناء تمكنا من الهرب أحدهم من ريمه وآخر  من القاطنين في حي الصافية بالعاصمة اليمنية صنعاء حيث تم اقتحام منزله وإيداع شقيقة السجن  .

وأفادت تلك المصادر بأن هيئة علما الحوثيين توجهت  أيضا إلى السجن المركزي في محافظة حجة لتحشيد  السجناء إلى جبهات الضالع .

وقالت تلك المصادر الإعلامية  بأن هذه هي المرة الأولى منذ انطلاق الحرب تلجأ  جماعة الحوثي  إلى البحث عن سجناء حتى يلتحقوا بجبهة الضالع وهذا يدل بأن الجماعة  تواجه حرب حقيقية في تلك الجبهة ،  لم يشهدوا مثيلا لها من قبل .

"الأمناء نت"

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص