آخر تحديث : الأحد 2019/05/26م (16:07)
اللجان والجمعيات السكنية والزراعية عدن لحج تنظم وقفة احتجاجية أمام مقر حكومة الشرعية بالمعاشيق تطالبها بتسليم أراضي المواطنين
الساعة 08:15 PM (الامناء نت/خاص)
نظموا ممثلي الأراضي السكنية والزراعية في كل من عدن ولحج وقفة احتجاجية صباح هذا اليوم الثلاثاء 19 فبراير 2019امام مقر حكومة الشرعية بالمعاشيق لقد تجمعوا المواطنين اصحاب العقود في الأراضي السكنية والزراعية من محافظتي عدن ولحج باعداد كبيرة جدا جمعهم هدف واحد وهو التسلط والظلم والقهر الذي مورس ضدهم جميعا من قبل الباسطين والمتنفذين . تجمعوا في ساحة الجنيدي كريتر وتحركوا بمسيرة راجلة مرددين الهتافات والشعارات ورافعين اللافتات المكتوب عليها مناشدة الحكومة متمثلة برئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء والمحافظ ووزير الداخلية بضرورة وقف البناء العشوائي وتسليمهم أراضيهم المصروفة لهم من أراضي وعقارات الدولة والزراعة في كل من محافظتي عدن ولحج منذ عام 1990. وعند الوصول أمام مقر حكومة الشرعية بالمعاشيق نظموا ممثلي الجمعيات السكنية والزراعية الوقفة الاحتجاجية بالطريقة السلمية الحضارية رافعين اللافتات ومرددين الهتافات والشعارات المنددة بالبسط والاعتداءات المتكررة على أراضي المواطنين في لحج وعدن من قبل متنفذين كبار تساندهم عصابات من بعض رجال الأمن والجيش بقوة السلاح.وكان للإعلام حضور متميز في التصوير واجرى مقابلات مع بعض ممثلي الجمعيات وبعض الشخصيات الاجتماعية الأخرى. وطالب المحتشدون في الوقفة الاحتجاجية مقابلة حكومة الشرعية التي لا تبالي في قضايا المواطنين ولم تستجيب لهذا الطلب الا بعد عناء وضغط كبير كاد المحتشدون أن يقتحموا البوابة الرئيسية للمعاشيق. وبعد ذلك الضغط طلبوا الجنود من ممثلي الوقفة الاحتجاجية اختيار اربعة اشخاص مندوبين يمثلوهم ليقابلوا حكومة الشرعية وتم اختيار الاتي أسمائهم : . 1)اللواء حسين القيسي ممثل عن أراضي القوات المسلحة 2)سهيل المريسي ;; ;; ;; الأمن السياسي والعام 3)سعيد عبدالله ابو لبيب. ؛؛ ؛؛؛ ؛؛؛ رئاسة الجمهورية 4)المهندس عمرو الناشري. ؛؛ ؛؛ ؛؛؛ المواطنين السكنية والزراعية في عدن ولحج . المذكورين سلفا قابلوا العميد سند الرهوة قائد الحرس الرئاسي بالمعاشيق نظرا لانشغال رئيس الوزراء في مهمات أخرى. وسلموا له المذكرة المقدمة من المحتشدين التي تحوي مطالبهم وهي وقف البناء العشوائي والبسط وتسليم أراضي المواطنين في كل من محافظتي عدن ولحج سريعا . ومن جانبه الرهوة وعدهم بتسليمها لرئيس مجلس الوزراء للجواب عليها . الجدير بالذكر بأن المحتشدون اعطوا مهلة للحكومة مدة شهر لتسليمهم اراضيهم واذا اهملت الحكومة مطالب المحتجون فإنهم قد توعدوا بالتصعيد مهما كلفهم من ثمن. ويحملون الحكومة المسؤولية الكاملة في حالة الإهمال لحل قضاياهم. عدن خاص صالح الجرداني

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
998
عدد (998) - 02 مايو 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل