آخر تحديث : الثلاثاء 2019/04/23م (14:42)
"المفلحي" ينتخب نائبا لرئيس اتحاد المجلس الطلابي في جامعة كارلتون بكندا ويحظى بعدد من الامتيازات
الساعة 08:42 PM (الامناء نت/خاص)
انتخب الشاب د/ فاروق المفلحي ، نائبا لرئيس اتحاد طلبة في جامعة كارلتون بالعاصمة الكنديه اوتاوا بمحافظة انتاريو ، ويدرس في الجامعة اكثر من عشرين ألف طالب بمختلف التخصصات . جاء انتخابه وترشيحه تكريما وعرفانا لما قدمه وحققه في مجال التحصيل العلمي واسهاماته وتميزه في الانشطة الجامعية . ويحظى قيادة المجلس الطلابي بعدد من الامتيازات إضافة إلى تحمل مسؤولية تمثيل طلبة الجامعة امام إدارة الجامعة ، وتقديم ومناقشة برامج ومقترحات المجلس لدى إدارة الجامعة . يقول "بدر سعيد يحيى" والد الشاب فاروق ، فرحة وسعادة الأباء لما يحققه الأبناء من نجاح وتفوق وتميز في الحياة العلمية والعملية يعصب التعبير عنها ووصفها ، باختصار أنها سعادة بلا حدود . معبرا ، عن فخره واعتزازه بمشاهدة صور ابنه على جدران الجامعة وبسماع اسمه يتردد بين أوساط طلاب الجامعة وإداراتها وقياداتها ، ومضيفا ، أن الوصول والحصول على هذه المرتبة المشرفة ليس صدفه ولم يأتي ببساطة ولكن لكل مجتهد نصيب و فاروق استطاع أن يكسب حب واحترام وتقدير الآخرين له وأثبت تفوقه العلمي وحضوره الفاعل ومشاركته في النشاطات والفعاليات الجامعية المختلفة وقبل ذلك الأخلاق وحسن المعاملة التي تجعل الإنسان في مكانه مستحقه وهذا ما نعايشه مع ابننا فاروق في حياته من البيت مع أسرته أولا وصولا إلى الجامعة . وأشار أن المهمة ليست سهله والطريق والتحدي الذي اختاره وسلكه لم يكن معبد بالورود ، ولله الحمد نجح في الخطوة الأولى ، والتحدي الأكبر هو الاستمرار والحفاظ على النجاح وتقديم الخدمات والمساعدة للطلاب الذي يمثلهم والدفاع عن حقوقهم ومصالحهم أمام إدارة الجامعة . وأكد أن الأمتياز الذي حصل عليه ولده فاروق هو راتب شهري رمزي ودراسة مجانينه لسنة كامله في الجامعة إضافة الى الفرصة الأكبر وهي امكانية التعرف على قيادة وإدارة الجامعة وخلق علاقة جيدة معهم يستطيع من خلالها مواصلة الدراسة و التخصص مستقبلا ، ايضا أن هذا النجاح يعطي دافعا قويا للكثير من الأبناء الذين يدركون أن لا مستحيل أمام من يملك هدف ويعمل بإخلاص على تحقيقه . وأوضح "بدر المفلحي" أنه سافر من اليمن مع أسرته للبحث عن بلد آمن ومستقر لتأمين مستقبل أولاده واستقر بهم الحال في كندا بلد الأمن والأمان والحرية والديمقراطية والعدالة وحترام الإنسان ومعتقداته وعاداته ، مؤكدا أنه يبذل كل جهده في تربية وتعليم ابناءه ويحرص على مستقبلهم ومواصلة دراستهم الجامعية في كندا .ومتمنيا لابنه فاروق النجاح المستمر واكمال دراسته التخصصية في مجال طب الاعصاب ترشح فاروق لأول مره ،وانتخب نائبا لرئيس المجلس الطلابي في الجامعة حيث كان عدد المرشحين للمجلس 12 طالبا وأنتخب منهم 6 لقيادة المجلس. و فاروق عضو فعال في مجلس اتحاد الطلاب في الجامعة يدرس في المستوى الثالث تخصصه في علم الاعصاب neuroscience . الجدير ذكره أن جامعة كارلتون جامعة كندية عريقة تأسست عام 1942 في أوتوا ككلية صغيرة ثم تحولت لجامعة عام 1952.تقدم جامعة كارلتون الآن أكثر من 65 برنامجاً في مجموعة متنوعة من التخصصات تشمل الشؤون العامة والصحافة والدراسات السينمائية والهندسة والتكنولوجيا الفائقة والدراسات الدولية. وتشتهر الجامعة بتفوقها في مجالات الهندسة والتقنية. التدريس فيها باللغة الإنكليزية. تضم أعضاء هيئة التدريس أكثر من 2000 عضو يشرفون على تدريس أكثر من 23،000 طالب قادمين من أكثر من 147 بلدا ، تدرس للحصول على شهادات البكالوريوس والماجستير ودرجة الدكتوراه.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
993
عدد (993) - 21 ابريل 2019
تطبيقنا على الموبايل