آخر تحديث : الخميس 2019/02/21م (12:26)
امريكا تعترف بانتهاء هيمنتها على العالم لصالح الصين وروسيا
الساعة 10:26 AM (الامناء نت / متابعات)

أقر قادة أجهزة الاستخبارات الأميركية في تقرير نشر منتصف هذا الاسبوع أن هيمنة أميركا على العالم بدأت تنهار لمصلحة روسيا والصين، بسبب بعض السياسات التي اتبعتها واشنطن خلال السنوات في مجالي الأمن والتجارة.

وكشف دان كوتس رئيس المخابرات الوطنية الأميركية، تفاصيل التقرير الذي شارك في إعداده قادة أجهزة الاستخبارات في البلاد، خلال جلسة عقدت في مجلس الشيوخ بعنوان "التهديد العالمي".

إعادة تشكيل للهيمنة
قال دان إن "علاقة موسكو وبكين أقوى من أي وقت مضى، وتنسقان سوية لمواجهة الولايات المتحدة، ومنافستها على الهيمنة على النظام الدولي، خصوصًا في المجالين العسكري والتكنولوجي".

ولاحظ بأن الولايات المتحدة ضعف نفوذها في أماكن متفرقة من العالم خلال الأعوام الماضية، مثل منطقة الشرق الأوسط، لمصلحة روسيا.

توقع دان أن يزداد التعاون بين البلدين في العام المقبل لإعادة تشكيل النظام الدولي، وضرب المفاهيم التي تروّج لها الولايات المتحدة مثل "حقوق الإنسان والديمقراطية".

توجيه الانتخابات
وذكر رئيس الاستخبارات الوطينة أن "حلفاء الولايات المتحدة صاروا أكثر استقلالية بسبب بعض السياسات، التي اتبعتها واشنطن في مجال الأمن والتجارة، واتجهوا نحو بناء علاقات ثنائية مع أطراف أخرى".

لم يستبعد أن تسعى بكين وموسكو إلى التأثير على نتائج الانتخابات الأميركية خلال العام المقبل، "ضمن جهودهما لضرب المؤسسات الديمقراطية في دول مختلفة حول العالم"

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
966
عدد (966) - 17 فبراير 2019
تطبيقنا على الموبايل