آخر تحديث : الاثنين 2018/12/10م (01:34)
شبوة: قبائل رضوم تطالب بتسليم قتلة القشعوري
الساعة 08:03 PM (الأمناء نت / خاص)

توافد عشرات المواطنين من ابناء مديرية رضوم محافظة شبوة   صوب محافظة حضرموت  في ظل استنفار قبلي شهدته قبيلة القشاعير  بعدحادثة مقتل ولدهم  يسلم  عمر سعيد معزف القشعوري والجدير ذكره أن المجني عليه لازال في ثلاجة مستشفى ابن سيناء بمدينة المكلا منذ الخامس عشر من نوفمبر الجاري وقد رفضوا اهله  استلام جثته حتى يتم تحديد هوية من اعطاء الاوامر ومن نفذ تلك الواقعة التي هزت مديرية  رضوم خاصة وشبوة وحضرموت والوطن عموما واعتبروها قضية راي عام لهكذا تصرف

وقد تحدث الشيخ علي يسلم القشعوري بقوله أن الواقعة وقعت في منطقة ساحل امبح التابعة اداريا لمدير رضوم شبوة وان القوة تابعة لمعسكر الحمراء وقد  وباشر طقمين بكافة اسلحتهم نحو الضحية بدون مقدمات اوامر  تسليم نفسه ونحن اليوم نطالب وباسرع وقت ممكن   للكشف عن  المنفذ والآمر لتلك القوة التي أطلقت النار على ولدنا

وتعتبر قبيلة القشاعير من  أبرز القبائل بشبوة التي لم يشهد لها اي حادثه تخل بالنظام والقانون ودائما مبادرين الى الوقوف مع النظام والقانون  وهناك مناشدة اطلقها عقال  وشخصيات اجتماعية في الاعتصام بمدينة المكلا كلا من اللواء الركن علي بن راشد الحارثي  محافظ محافظة شبوة واللواء الركن فرج سالمين البحسني والاجهزة الامنية العسكرية بحضرموت والوقوف على تلك الواقعة الغير مسولة وتسليم الجناة لينالوا عقابهم الرادع من هكذا حادثه وسفك دماء المواطنين بدون وجه حق وهناك طرق وسبل ممكن اتخاذها وهي كفيلة لتجنب الدماء المعصومة شرعا وقانونا .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
تطبيقنا على الموبايل