آخر تحديث :الثلاثاء 04 اغسطس 2020 - الساعة:20:23:13
تحت شعار.. من أجل ترشيد الإعلام وصياغة الخبر وفق توجهات سياسة المجلس الانتقالي
(الامناء نت /خاص)

أقيمت صباح اليوم الثلاثا الموافق 20/11/2018 الدورة التدريبية الخاصة بإعلاميي المجلس الإنتقالي وفروعه الإعلامية في المديريات في يومها الثاني بعد ان تم تدشين افتتاحها يوم امس الاثنين.. وقد افتتح ورشة عمل دائرة الإعلام في انتقالي محافظة الضالع ليومنا الثلاثا الأخ قاسم صالح نائب رئيس المجلس.. حيث وجه شكره للمشاركين الاعلاميين في الورشة . وتطرق إلى دور الإعلام، قائلا :: الإعلام يعد احد الوسائل المهمة التي يرتكز عليها تطور المجتمعات ، وقال ان سلاح الاعلام اقوى من سلاح المدفع، فيجب على الاعلامي ان يكون من رماه الماهرين في هذا المجال، لأنه قلم الإعلامي أقوى من السلاح، بل هو سلاح ذو حدين... واختتم كلمته بحث الاعلاميين إلى الارتقاء في ادائهم الى الافضل، متمنيآً لورشة عمل الدورة النجاح والتوفيق ... بعد ذلك بدأت ورشة عمل دائرة الإعلام أعمالها بإشراف يحيى سلمان.. . والمدرب الاستاذ القدير علي ناجي سعيد الذي تطرق إلى شرح . مفاهيم كيفية رصد ومتابعة وتحليل النشاط الإعلامي المعادي وتم التداول والمناقشة في هذا المجال، بعد ذلك تم تقديم بعض الاستفسارات حول موضوع الرصد والمتابعة وتم الرد عليه من قبل المدرب... وقد كانت في الورشة مشاركة واسعة وتم أتاحت فرصة للمشاركين بالتعبير تحريري على الورق لموضوع صياغة التقرير ، ليتم من خلاله تقييم اداء المتدربين، هذا وسوف تواصل الدورة أعمالها يوم غدآ الثلاثاء بالموضوع الثالث ( تنضيم العمل الصحفي في ايطار دائرة الإعلام) بحسب الخطة المعدة من قبل المدرب... حضر دورة ورشة العمل بعض من القيادة المحلية لانتقالي محافظة الضالع.. الدائرة الإعلامية للمجلس ألإنتقالي محافظة الضالع 20/11/2018 يحيى سلمان

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص