آخر تحديث : الجمعة 2018/05/25م (23:06)
بعد مائة وتسعة وسبعين عاماً لاحتلال بريطانيا لعدن ..
وثائق تنشر لأول مرة عن التاريخ المعاصر لعدن
الساعة 10:19 PM (الأمناء نت / كتب / بلال غلام حسين :)

بمناسبة الذكرى المائة والتاسعة والسبعين لاحتلال بريطانيا لعدن أُفرد هذا الحديث الحصري والخاص لكافة المهتمين والباحثين عن الحقيقة .

بعد قرن من الزمن بدأ الباحثون والكُتاب في سرد التاريخ المعاصر لعدن من خلال كتابات وأبحاث عدة وخصوصاً في الجزئية التي تتعلق بالإحصاء السكاني لأبناء عدن وعددهم عندما احتلت بريطانيا عدن وما قيل وكُتب عن القبطان "هينس" للإحصاء الذي قام به وذكرت عدده ، العديد من المراجع وما نقل عنها على مر التاريخ ومنها ما دونته أنا شخصياً في كتابي (زوايا من تاريخ ولاية عدن) بطبعتيه الأولى والثانية.

 ولكن الذي أثار انتباهي وهو ما يجب التنبه له أن العديد من الباحثين الغربيين ذكروا أو زعموا أن القبطان هينس في تقريره عن إحصائية عدن السكانية الأولى أورد لحكومته بأن العدد كان 625 شخصاً, وهذا العدد تناقله الكل كما ذكرت على مر التاريخ وحتى يومنا هذا دون تكليف منهم بالتحقيق في هذا الأمر أو البحث من خلال وثائق رسمية للاستدلال بوقائع التاريخ الذي يجب أن لا يقف عند حد معين بل يجب الاستمرار في البحث والتنقيب وتنقيح ما سبق أن كُتب أو دونه الكاتب أو الباحث حتى يصل إلى الحقيقة الجازمة, ولن أكون مبالغاً أو مغروراً إذا قلت بأنني يمكن أكون الشخص الوحيد الذي وصل لهذا الأمر من خلال عدم التوقف في أبحاثي والاستمرار فيها للوصول إلى الحقيقة التي يجب أن توصل كما هي دون أن تشوبها شائبة .. واليوم وبعد مائة وتسعة وسبعين عاماً أضع بين يدى متابعي صفحتي والمهتمين بتاريخ عدن أهم وثيقة تاريخية وهي أول إحصائية سكانية لأبناء عدن التي قام بها القبطان هينس بعد احتلال عدن وتحديداً للفترة من 15 - 22 فبراير 1839م والتي سيظهر من خلالها العدد الحقيقي والرسمي الذي ذكره هينس وهو رقم مُغاير لما كتبه الباحثون والكُتاب على مر التاريخ حيث أشارت الوثيقة ما يلي:

عدد السكان العرب من أبناء عدن: رجال 280 - نساء 341

عدد السكان البينيان: 35

عدد السكان اليهود: رجال 268 - نساء 301

عدد السكان الصومال: رجال 26 - نساء 37

عدد السكان المصريين: رجال 4 – لا يوجد نساء

الإجمالي: رجال: 618 - نساء 679

إجمالي عدد سكان عدن: 1,297

والعدد أعلاه هو ما ذُكره القبطان هينس رسمياً في وثائق أرشيف الهند الذي استطعت الوصول إليه, وليس ما كتبه المؤرخون والباحثون والكُتاب نقلاً عن هينس كما زعموا وأنا أحدهم أقولها وبكل شجاعة, ولكني استمريت في البحث عن الحقيقة التي أخذت مني زهاء اثنا عشر عاماً وبذلت جهداً كبيراً من أجلها حتى وصلت لها ولله الحمد, ولكني أضيف شيئاً آخر بأن العدد المذكور في الوثيقة لم يذكر عدد الأطفال الذين لم يُذكروا لسبب ما ! ، أرفق لكم بهذا الموضوع ولأول مرة في تاريخ عدن منذ 197 عاماً هذه الوثيقة الحصرية لقائمة بأسماء أبناء عدن للرجال والنساء كما كتبها القبطان هينس بخط يده مع إجمالي عدد السكان.

خالص تحياتي لكم وأرجو بأن أكون وفقت بإظهار الحقيقة الغائبة على مر التاريخ المعاصر لكل القراء والمهتمين ووضعها بين أيديكم كما ذُكرت.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
793
عدد (793) - 14 نوفمبر 2017
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل