آخر تحديث : الاثنين 2017/10/23م (18:33)
أحمد طرموم (كرامة )..ستظل في قلوب الجميع
الساعة 06:00 PM (الأمناء نت / بقلم /عادل القباص :)

لا أعرف من أين أبدء الكلمات سيما وأن الحديث عن هامة رياضية من الدرجة اﻷولى وهو الشخصية اﻷجتماعية والرياضية أحمدمحمدعمر طرموم رئيس نادي الراية الرياضي والثقافي واﻷجتماعي بمديرية نصاب سابقآ أتكلم عن مناقبة وهوالهامة الشامخة والتي عرفت فيها وعلى مدى عقدين من الزمن اﻷنسان الوفي المخلص ..اﻷنسان الصبور..اﻷنسان الذي لم يجدالحقد والكراهية موقعآ في نفسه وكان مثالآللنبل والتسامح حتى مع أولئك الذين أساءواله ولتاريخه الرياضي كرئيسآ لعميد اﻷندية الشبوانية ..رئيس يؤمن بالتربية ودخول عقلية ﻷعبيه قبل ويذلل الصعاب التي تواجهم لأنه مرافقهم يعيش معاناتهم ويعمل لها الحلول والمعالجات مماجعل شباب النادي يحبونه ويحترمونه وعندما يصل الراية ملعب عتق (حاليآ ملعب الفقيدناصرالخليفي) تشاهده مع الفريق قلبآ وقالبآ حتى حقق الفريق أنجازات رائعه وذاع صيت الشياطين اﻷحمرعلى مستوى الجمهورية بعكس رؤساء اﻷندية اليوم تجدهم في مقيل القات وفريقه يلعب ولايبالي حقآ أن الكلمات تعجز بأن تفي مهما سطرت من كلمات ﻷن كرامة كما كان يحلولمحبيه أكبرمن الكلمات وأكبرمن اﻷوسمة والميداليات والتي لم يكن يتسولهامن أصحاب الشأن الرياضي..هل نسيتوا هذا الرجل تاريخه وأنجازاته مع الكتيبه الحمراء قبل نحو 14عامآ عندما تأهل فريقه اﻷبطال بكل جدارة وأستحقاق إلى دور اﻷربعة من مسابقة كأس رئيس الجمهورية لكرة القدم مخلفآ وراءه (60)ناديآ رياضيآ في سابقه هي اﻷولى من نوعها في تاريخ اليمن أن يأتي فريق من الدرجة الثالثة ويزيح أندية عريقة من أمامه وأخرها في دورالثمانية أمام أصحاب اﻷرض والجمهورفريق وحدة عدن حينها قناة عدن وإذاعة عدن تنقل المباراة  مباشرة من ملعب الحبيشي وكان المعلق الرياضي محمديسلم البرعي وكنت مساعدله والكابتن مهدي صالح الصريمي وزملائه الميامين في المستطيل اﻷخضريقدمون عروض في منتهى الروعة ترفع الرأس بقيادة المدرب الكابتن خالدعنظيل ورئيس النادي كرامة مثل النحلة يتابع فرسانه بفخروأعتزاز وقدأنتهت المباراه بهدف لهدف سجل هدف الوحده نبراس عبدالله في الشوط اﻷول  وهدف الراية محمدفرج  حيدرة في الشوط الثاني وبضربات الترجيح حسمها الراية لصالحه 2/3بعدتألق نجم المباراه العملاق مهدي صالح وصدثلاث ضربات في مباراة قمة لن تنسى مطلقآ وتأهل إلى الدور النصف النهائي وأعجبني رئيس نادي الراية (كرامة) أبوالشباب وهويتحدث بين شوطي المباراه عبرقناة عدن وإذاعة عدن عن تأسيس النادي وتاريخه وإنجازاته العريقة وعن مستوى فريقه المثيرفي المباراه ومن حسن الصدف أن مديرعام اﻹعلام بوزارة الشباب والرياضة المعلق الشهيرمحمدسعيدسالم كان في المقصورة حاضرآ وهوواحداوي لكنه أتى بخلاقه العاليه وتواضعه وبارك لأبناء القلعة الحمراءهذا النصرالتاريخي على فيحاء الشيخ عثمان.والشيء الجميل أن أبوالشباب  عندما كان فريق شباب أكتوبر يذهب لتجمعي سئيون والشحر ويتأهل لدرجة الثانية كان أبومحمد قدم أبرزنجوم فريقه للأزرق لتشريف المديرية وشبوة ووقف بمعدنه اﻷصيل إلى جانبهم يصول ويجول مع رفيق دربه عبدالرحمن حسين منصورأبوخالدرئيس النادي (رحمة الله عليه)هكذا عرفنا كرامة فهوحاضربذاته وعقله وصحته وأخلاقه وتاريخه وبصماته قال لي ذات مره إذا إردنا أن نتطور ونتقدم علينا اﻷهتمام بالبراعم والناشئين والشباب من خلال تنظيم البطولات لصقل مواهبهم وتقديم الرعاية والأهتمام بهم ..شكرآللرياضيين اﻷوفياء (دون ذكرأسماء) شكرآ ﻷصدقاء أبوالشباب الذين لم ينسوا فضله وعايشوه في رحلة مرضه بالزيارة وبالسؤال عنه وردالوفاء بالوفاء ..كنت أتمنى أن يكون حاضرآ اليوم في العرس الرياضي والشبابي لدوري الشهيد علي محسن ظيفير (رحمة الله عليه) ﻷندية شبوة في نسخته اﻷولى لكي يشاهد الزخم الجماهيري وتفاعل نجوم اﻷندية واللجان العاملة مع البطولة كلآ من موقعه لكنه طريح الفراش في منزله بعدأن أجرى عملية جراحية ﻷستئصال السرطان في العاصمة صنعاء ربنا يشفيه ويعافية في مسقط رأسه نصاب فنرجوا من السلطة المحلية بالمحافظة وعلى رأسهم اللواء/علي بن راشدالحارثي محافظ شبوة وكل الرجال اﻷوفياء النظربعين الشفقة والرحمة وتقديم الدعم والمساعدة لهذه الهامة الرياضية الشامخة وتكريمه من قبل الجهات ذات العلاقة وهوحي يرزق (وكسرقاعدة التكريم بعدالموت) ..حقآ الكلمات حائرة في وصف  أبوالرياضة والشباب لأنه قامة باسقة وهامة سنظل نعتزبها ماحيينا ونبتهل إلى المولى عزوجل أن يمنحه الصحة والعافية والسلامة وماتشوف شريابومحمد ولاباس طهورإن شاءالله.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
783
عدد (783) - 22 اكتوبر 2017
تطبيقنا على الموبايل