آخر تحديث :الاثنين 06 ديسمبر 2021 - الساعة:06:45:08
أفراد وضباط لواء 12 صاعقة ( أبين ) : اوصلوا رسالتنا للقائد عيدروس الزبيدي  ..!!!
(الأمناء نت/خاص:)

وجه وضباط لواء 12 صاعقة ( أبين ) رسالة هامة للرئيس القائد عيدروس الزبيدي، وجاء في رسالة المناشدة التي وجهوها :"  بعد أن وصلت معاناتنا  سيل الزبى  ، وذهبت كل نداءات الاستغاثة إدراج الرياح  ، وأصبحت كل المناشدات عبارة عن ورق مناديل ورقيه مبللة بالتجاهل والاهمال في سلة المهملات  .

عام كامل من النداءات والمناشدات وأفراد وضباط اللواء الثاني عشر صاعقة ( أبين ) يتجرعون المعاناة والتهميش والتجاهل ، ويشربون من كأس " علقم " الفساد الذي يسقيه لهم قائد اللواء المؤقت ( سيء السمعة ) الفاسد / عبدالعزيز البتول مدرس " الابتدائية " الذي تحول بقدرة قادر وفي ليلة وضحاها إلى " قائد " في لواء عسكري ذات أهمية كبيرة ومكانة وحضور وتواجد قتالي مهم واستراتيجي مثل ( اللواء الثاني عشر صاعقة أبين )  و حول مدرس الابتدائيه ( البتول ) اللواء الثاني عشر صاعقة أبين إلى مرتع ومستنقع ومركز للفساد والشليلة ، وجعل عاليه سافله وبؤر للخراب والدمار ونشر ثقافة الحقد الدفين والكراهية بين اللحمه الواحده".

واضافوا في رسالتهم :" وبعد أن استنئزفت كل الحلول والبدائل الجذرية والنهائية في تصحيح المسار الذي يقوده سيء السمعة مدرس الابتدائيه البتول في اللواء الثاني عشر صاعقة أبين  ، أتخذ أفراد وضباط اللواء قرار طرد قائد اللواء المؤقت وكل عصابة الفساد وأرسلنا وابلغنا القيادة العليا ، ولكن ربما اصوات الافراد والضباط لم تصل الى عيدروس الزبيدي او ان كل شيء وصل ولكن هناك تعنت واصرار على جر الجميع لمربع العنف والفتنة.

ان ما الت اليه الامور  ونظراً لتعنت القيادات لحماية السرق من الشعب والجنود بدلاً من حماية الجنود من السرق كانوا قادة او عمال في مؤسسات ادارية ، يكرسون وقتهم لهدم ثقتنا بالوطن والحق والعدل ويريدون ان يجبرونا على تقبل الشر وهذا هو الشيء الذي لن يحصل ابدا وما زال هناك نفس فينا .

وحتى اللجنة التي تشكلت من قبل الرئيس بقيادة فضل باعش ،رفعت تقرير مفصل انه لا يصلح ان يكون قائد لواء وتم تسليم كل شيء من قبل اللواء عن فسادة ورفع اللواء بكل افراده وضباطه عن فساده ونتفاجا بعد كل ذلك با استدعاء بعض الضباط إلى جبل حديد وتم توقيفهم هناك  ، واليوم يطالبون بنزول 15 فردا ً من اللواء بين جندي وضابط من أجل الحبس دون أن يتم توقيف قائد اللواء  .. فلماذا محاولة جر كل شيء للهاوية ومحاولة نزع ثقتنا بالرئيس عيدروس الزبيدي الذي في كل خطابته يشجعنا ان نقف معه ضد الفساد وحينما نقف ضد الفساد يتم هضم مستحقاتنا وحقوقنا باسم الرئيس عيدروس الزبيدي ليش  ؟ لا نعرف ما هذا الاصرار من قبل القيادات على نشر الفتنة في اللواء والاصرار على العنف واتباع اساليب رخيصة جداً ؟ ولماذا يتم هز ثقتنا بالرئيس عيدروس الزبيدي ومحاولة جر الجميع الى مربع المشكلات ؟ ولماذا يتم تهديد الجندي باسم الرئيس عيدروس الزبيدي وسلب حقوقه باسم الرئيس عيدروس الزبيدي ؟".

واختتموا رسالتهم :" لماذا يتم سرقة اصوات الجنود وحرية تعبيرهم باسم الرئيس عيدروس الزبيدي ؟ لماذا يريدون ان يقنعونا ان الرئيس عيدروس الزبيدي يحمي البلاطجة والقادة اللصوص والفساد ؟ لماذا يقولون لنا ان الرئيس عيدروس الزبيدي امركم ان تقبلوا بالفساد ويعطونا شخص لا يفهم ولا يعي شيء ؟ هل فعلا الرئيس عيدروس الزبيدي هو من يعمل كل هذا ؟

من المفترض ان يحمي الجندي الرئيس  عيدروس الزبيدي وليس اللصوص ونحن اليوم نشهد الشعب ونشهد الجميع على ما يحصل لنا من قبلهم . ونتمنى ان يسمع الرئيس عيدروس الزبيدي لمطالبنا وان يتخذ ما يحفظ به الجنود الابطال المرابطين على حدود ابين وان لا يتمسك بالفساد واذرع الشر والفتنة  .

 

صادر عن :- أفراد وضباط اللواء الثاني عشر صاعقة ( أبين ) ..

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز