آخر تحديث :الاربعاء 27 اكتوبر 2021 - الساعة:12:10:01
قيادة اللواء الأول مقاومة الضالع تهنئ القيادة السياسية والعسكريه وشعب الجنوب بالذكرى الـ"58"لثورة 14 أكتوبر
(الامناء نت/خاص)

بعتث قيادة اللواء الأول مقاومة الضالع  برقية تهنئة إلى القيادة السياسيه الجنوبية ممثلة بالرئيس القائد عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي القائد الأعلى للقوات المسلحه الجنوبية والى القيادة العسكريه ممثلة باللواء شلال علي شائع قائد قوات مكافحة الارهاب القائد العام لألوية المقاومه الجنوبية وإلى شعب الجنوب بمناسبة الذكرى الـ58 لثورة الرابع عشر من أكتوبر المجيدة.

وعبر العقيد باسل العفيف  قائد اللواء الأول مقاومة الضالع  باسمه ونيابة عن قيادة وضباط وصف ضباط وجنود ومنتسبي اللواء الأول مقاومه جنوبية عن خالص التهاني والتبريكات لفخامة الرئيس القائد عيدروس الزبيدي وكافة قيادات المجلس الانتقالي الجنوبي ولكافة ابطال القوات المسلحه الجنوبية وقياداتها العسكرية ولشعب الجنوب بهذه المناسبة الوطنية العظيمة التي كان لردفان السبق في إشعال جذوة ثورتها إيذانا بانطلاق مارد الثورة ضد المستعمر البغيض وأرغمته على الرحيل، بعد أربع سنوات من النضال التحرري، وقوافل طويلة من الشهداء الميامين، الذين افتدوا تربة الوطن بدمائهم الزكية.

وقال العميد باسل العفيف في برقيته للقيادة السياسية والعسكرية: " إننا إذ نرفع لكم هذه التهنئة بهذه المناسبة الوطنية الجنوبية لنجدد العهد باننا على الدرب ماضون متمسكون بثوابت ثورتنا الجنوبية خلف قيادتكم الحكيمة على طريق الاستقلال الناجز واستعادة دولة الجنوب على حدودها المتعارف عليها قبل عام 1990م .

واضاف : " ونحن نحتفل هذا العام بهذه الذكرى العظيمة والخالدة ينبغي أن نتذكر أولئك الشهداء الميامين الذي ضحوا بأنفسهم في سبيل الحرية والكرامة والانعتاق من رجس الاستعمار ونبتهل إلى المولى عز وجل بأن يتغمدهم بواسع الرحمة والمغفرة وأن يمنّ على ممن مازالوا على قيد الحياة من الرعيل الأول من المناضلين بالصحة والعافية والعيش الكريم في وطن آمن ومستقر .

وحيا العفيف المواقف النضالية والصمود البطولي والاسطوري لأبطال القوات المسلحة الجنوبية المرابطين في مواقع الشرف والبطولة وفي مختلف جبهات القتال وهم يذودون عن حياض وطننا ويتصدون للعدو بكل بسالة وشجاعة .

وأعرب العقيد باسل العفيف عن أمله بأن تكون احتفالات شعبنا بهذه المناسبة إيذانا بانبلاج عهد جديد يأتي بتباشير النصر ويعم الأمن والأمان سائر مدن جنوبنا الحبيب وتنجلي الغمة التي جثمت على شعبنا ردحا من الزمن ذاقوا خلاله شتى صنوف العذاب والقهر والحرمان ..

واختتم العفيف برقيته مؤكدا للقيادة السياسية و العسكرية ولشعب الجنوب ان كل منتسبي اللواء الأول مقاومة الضالع رهن الإشارة لتلبية نداء الوطن و على أتم الجاهزية القتالية لصد اي عدوان يهدد أمن و إستقرار و سلامة أرض الجنوب من المهرة الى باب المندب .

 العقيد / باسل سيف العفيف 
قائد اللواء الأول مقاومة الضالع

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز