آخر تحديث :الاربعاء 27 اكتوبر 2021 - الساعة:12:10:01
اليمن تحت قصف التغير المناخي.. عواصف الاقتصاد والتجارة
(الأمناء نت / العين :)

يخضع اليمن منذ أشهر لطقس سيء منبعه التغيرات المناخية، ما خلف بشكل مباشر خسائر بشرية ومادية كبيرة ضربت الاقتصاد والتجارة.

واستمرت التأثيرات المناخية في اليمن، خلال الأسبوع الماضي، بالتوازي مع إعصار "شاهين" الذي ضرب سواحل البلاد الشرقية، ووصلت تأثيراته إلى المرتفعات والمناطق الغربية.

والمتغيرات المناخية التي تكالبت على اليمن وجمعت بين المنخفض الجوي والإعصار عصفت بحياة عدد من المواطنين، وتسببت بتوقف حركة النقل التجاري والمسافرين بين المحافظات؛ ما نتج عنه خسائر اقتصادية كبيرة.

قطع الطرق وتعطيل التجارة

وحسب تقارير السلطات المحلية، تسبب تدفق مياه السيول في لحج بقطع طريق نجد القريشة – الصُحى، الطريق البديل الرابط بين محافظتي لحج وتعز.

وفي مديرية الملاح قطعت السيول الطريق الرئيسي الرابط بين محافظتي لحج والضالع في سائلة “بله”، وشوهدت مئات المركبات وشاحنات البضائع التجارية متوقفة على جوانب السائلة.

 

كما جرفت مياه السيول مركبة عسكرية في وادي الرجاع، بمديرية طور الباحة، بينما نجا من كان على متنها بأعجوبة، وتوقفت حركة التنقل في وادي السحر وسوق الخميس بمديرية القبيطة شمال المحافظة، وهي طرق تربط المحافظات الشمالية بالجنوبية.

وتدفقت السيول في منطقة صبر بمديرية تبن وقطعت الطريق بين منطقة صبر والوهط، وحاصرت عدد من منازل المواطنين.

مقتل مواطنين

والسيول الناتجة عن إعصار "شاهين" والمنخفض الجوي أدت إلى مقتل نحو 7 أشخاص على الأقل، في محافظات حضرموت، لحج، وأبين، بحسب السلطات المحلية هناك.

ففي محافظة حضرموت "شرقا" قُتل شخص إثر غرقه في سيول الأمطار الناتجة عن إعصار "شاهين" بعد تدفقها إلى الأودية، وداخل المنازل في مدينة المكلا، عاصمة المحافظة.

 

وشهدت محافظة لحج النسبة الأكبر من الوفيات بسبب الأمطار الغزيرة وتدفق السيول، حيث أفادت تقارير المجالس المحلية بمقتل 6 أشخاص، معظمهم من الأطفال.

ففي شمال لحج تسببت الصواعق الرعدية بمقتل الطفل نبيل عبده ثابت “16 عاما”، وفتاة في عزلة الزريقة تدعى مالكة محمد قزيف “20 عاما".

كما توفيت طفلتان في قرية الزيادي، الواقعة على ضفة وادي تبن بلحج، وهما الطفلة صبور فضل “11 سنة”، ونصرة حلمي “10 سنوات" اللتان غرقتا في حفرة عميقة لتجمع مياه السيول داخل الوادي، ولم يتمكن الأهالي من انتشال الطفلتين إلا بعد أن فارقتا الحياة.

 

وفي مديرية المسيمير، شمال لحج أيضا قتلت صاعقة رعدية 2 من أبناء المواطن عطاء أحمد قاسم، بمنطقة كربه مغرب، هما الطفل عبدالقادر 17 عاما، وشقيقته هناء 13 عاما.

جرف أراضي وردم آبار

وفي محافظة أبين، تسببت الأمطار الغزيرة التي هطلت على المحافظة بتضرر مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في مختلف مديريات المحافظة.

وفي مديرية أحور، قال مسافرون إن السيول قطعت الطريق الدولي الرابط بين عدن – حضرموت، لمدة يوم كامل.

كما حاصرت السيول سكان القرى المحيطة بالأودية، وجرفت الأراضي الزراعية القريبة من مجاري الأودية، وتسببت في نفوق مئات من أعواد النحل.

وفي مديرية الوضيع، قال سكان محليون إن سيولا جارفة طمرت بئرا للمياه في منطقة العبر، وتضررت أيضا الأراضي الزراعة التي جرفت السيول تربتها.

وأنقذت قوات الأمن، بمديرية زنجبار، سيارة بداخلها عائلة كاملةً من الغرق، بعد أن جرفت السيول سيارتهم في وادي الأريب بزنجبار.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
حصري نيوز