آخر تحديث :الخميس 04 مارس 2021 - الساعة:10:18:54
يقظة القوات المشتركة تُفشل مخططات الحوثي
(الامناء/وكالات:)

فشلت ميليشيا الحوثي في محاولاتها اليائسة لتفجير الأوضاع، وإفشال اتفاق التهدئة الأممي، فلم تكد تخفق في التصعيد العسكري جنوب مدينة الحديدة، حتى استهدفت الميليشيا الإرهابية خلق التوتّر في حدود محافظة الحديدة مع جارتها إب. وتكبّدت الميليشيا خسائر فادحة، إثر اندلاع اشتباكات بين عناصرها والقوات المشتركة بمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة على أطراف مديرية حيس، كما فشلت في تحقيق أي من أهداف خروقاتها المستمرة لوقف إطلاق النار، وفق مصادر عسكرية. وكشفت المصادر ذاتها، عن أن الميليشيا الإرهابية، أرسلت العشرات من عناصرها بغية تنفيذ محاولة تسلل جديدة صوب مدينة حيس، تحت غطاء ناري كثيف بالأسلحة الرشاشة وقذائف المدفعية، إلا أن محاولتها مُنيت بالفشل الذريع، إثر تصدي القوات المشتركة لعناصر الميليشيا، وإجبارهم على الفرار بعد مصرع وجرح عدد منهم.

ووفق المصادر، فإن القوات المشتركة تصدّت لهجوم آخر، واستهدفت تعزيزات جديدة استقدمتها ميليشيا الحوثي مؤخراً، في محاولة يائسة للتعويض عن خسائرها البشرية، عندما عاودت الميليشيا محاولاتها التسلل صوب حيس من محورين، جنوب وجنوب شرق المدينة، بعد كسر محاولة تسلل من جهة شمال شرق، لافتة إلى أن القوات المشتركة تصدت للميليشيا، ولقنتها دروساً قاسية وكبدتها خسائر فادحة، فضلاً عن إخماد مصادر النيران، التي حاولت تشكيل غطاء ناري لعناصر الميليشيا المتسللة. في الأثناء، دمّرت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، ثلاث محطات للاتصالات تابعة للميليشيا الإرهابية، في محافظة صعدة شمالي البلاد، إذ استهدفت مقاتلات التحالف بعدد من الغارات الجوية، ثلاث محطات للاتصالات العسكرية في مديريات الصفراء، ومجز، وصعدة، لتسفر الغارات عن خسائر كبيرة في صفوف الميليشيا.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل