آخر تحديث :الجمعة 15 يناير 2021 - الساعة:16:54:26
تقرير خاص لـ"الأمناء" يسلط الضوء على محاولات إعادة تحالف 94 م لاحتلال الجنوب وكيف يستميت الجنوبيون للتصدي لقوى الشر ..
"الانتقالي الجنوبي يستعد لأم المعارك"
(الامناءنت/تقریر/صالح لزرق)

تقرير خاص لـ"الأمناء" يسلط الضوء على محاولات إعادة تحالف 94 م لاحتلال الجنوب وكيف يستميت الجنوبيون للتصدي لقوى الشر .. "الانتقالي الجنوبي يستعد لأم المعارك" الشرعية تسلّم الشمال للحوثي وتعلن الحرب رسميًا على الجنوب المتحدث باسم جيش الإخوان: معركتنا الحقيقية هي تحرير عدن والجنوب وناطق الجيش الجنوبي يرد: رحم اللهُ أمرئ عرف قدر نفسه سكرتير الرئيس: جاهزون للحرب ونحن لها اللواء 14صاعقة: صحاري أبين ستكسر عظام مليشيات الإخوان العميد النوبي: نحن أمام معركة وجودية فاصلة خبير عسكري لليدومي: لن يكون الجنوب وطنًا بديلًا لكم أطلق المتحدث باسم وزارة الدفاع اليمنية الخاضعة للإخوان تصريحات قوية أكدّ فيها أن مهمة القوات المسلحة السيطرة على المناطق المحررة وبسط نفوذ الدولة فيها . وتجاهل الناطق باسم الجيش ما يحدث من انكسارات وهزائم كبيرة لجيشه أمام مليشيات الحوثي التي اقتربت كثيرًا من إسقاط مركز مدينة مأرب مركز نفوذ الإخوان. وتؤكد تصريحاته بأن معركة جيش الإخوان الحقيقية هي ضد الجنوب المحرر والساحل الغربي المحرر ولم يعد الحوثي في الشمال يعني لهم شيء. تصريح المتحدث باسم الجيش وصفها ناشطون جنوبيون إعلان حرب على الجنوب بعد توعدها بفرض سيطرتها على المحافظات المحررة، في إشارة إلى العاصمة عدن ومحافظات حضرموت ولحج. وكشفت تصريحات متحدث جيش الإخوان عن سعيهم لشن هجمات عسكرية جديدة على عدن والمحافظات الجنوبية بعد هزيمتهم في مأرب. كما تؤكد تصريحات جيش الشرعية تورطهم في عرقلة اتفاق الرياض وتشكيل الحكومة التي تم الاتفاق على إعلانها سابقا إضافة إلى اغفالهم عن موضوع تحرير صنعاء. ويرى مراقبون أن التقارب الأخير بين الرياض وأنقرة الذي تحدثت عنه أكثر من وسيلة إعلامية أعاد الأمل لجماعة الإصلاح التي ترى في الانتقالي خصم وعدو أكثر من الحوثي لذلك لن يهدأ لها بالًا قبل الانتقام من المجلس الانتقالي. وبعد تصريحات جيش الإخوان الذي روجت لها قوات الإخوان رد السكرتير الخاص بالرئيس عيدروس الزبيدي على تلك التصريحات حيث قال "جاهزين ونحن لها" . خبراء سياسيون أكدوا أن الانتقالي الجنوبي أصبح أكثر قوة صلابة من أي وقت مضى ولديه القدرة في فرض واقع جديد فيما تبقى من المحافظات الجنوبية لولا احترامه للأشقاء في التحالف العربي . وأكدّ المجلس الانتقالي استعداده لأي هجوم قادم من مليشيات الإخوان ودفع بقوات كبيرة إلى ابين. وأطلق اللواء ال14 صاعقة الذي تتواجد كتائبه في جبهة شقرة على المعركة القادمة اسم (معركة فيالق الصحراء الجنوبية) مع مليشيات الإخوان وتنظيماتها الإرهابية في شقرة. ونشر إعلام اللواء 14 صاعقة عبر صفحته الرسمية "بالفيسبوك" أكد استعداده للمعركة الفاصلة التي ستكسر عظام تلك المليشيات الإخوانية الإرهابية في صحاري محافظة أبين. وأكد اللواء أن هناك الكثير من المفاجآت المريبة؛ تنتظر تلك المليشيات الإخوانية التي تصر على زوالها النهائي من الجنوب. ناطق القوات الجنوبية يرد تهديدات الشرعية الناطق باسم القوات الجنوبية محمد النقيب في رد له على بيان المتحدث باسم الجيش الإخواني قال فيه :رحم الله أمرئ عرف قدر نفسه. وكتب النقيب تصريح على حسابه الرسمي بالفيسبوك قال : في اعتراف صريح يحدد الجيش الإخونجي مهمته في السيطرة على الجنوب، ومهددا بالتعامل بقوة مع ما يصفها خروقات الانتقالي . وأضاف النقيب :يأتي هذا بعد أقل من ٧٢ ساعة من سيطرة الحوثي على آخر معسكرات الشرعية في مأرب دون مقاومة من هذا الجيش المليشاوي الذي تناسى صنعاء وحرك جحافله نحو عدن. وتابع النقيب : ما تناساه وتجاهله متحدث ما يسمى بالجيش الوطني الإخواني أن أحلامه جنوباً قد تبخرت منذ أول هجمة وأنه ليس مضطرا للتهديد اليوم بأفعال ليس مؤهلاً للقيام بها، ورحم الله أمرئ عرف قدر نفسه. العميد النوبي: نحن أمام معركة وجودية فاصلة لدحر مليشيات الإخوان أكد العميد مختار النوبي قائد محور كـرش قائد اللواء الخامس دعم وإسناد من على تخوم شقرة الساحلية حيث ترابط قوات المحور القتالي بقيادته في الشيخ سالم " بأن هدف شعبنا وشهدائنا الأبرار واضح لن نساوم ولن نتراجع عنه أبداً حتى يتحقق الهدف. وقال العميد النوبي " أن معركتنا في ابين معركة مصيرية ولن تتوقف إلا بتحرير كامل التراب الجنوبي لذا يستوجب على الجميع الصبر والثبات في هذه المرحلة الاستثنائية، مشيراً إلى الشرعية الإخوانية هدفها إفشال اتفاق الرياض منذ البداية. وتابع النوبي: قائلا أن القوات المسلحة الجنوبية اليوم أمام معركة وجودية فاصلة لدحر مليشيات الإخوان والإرهاب وتطهير الأرض الجنوبية مضيفا بأن معنويات أبطال قواتنا الجنوبية عالية وعلى أتم الجاهزية القتالية لتنفيذ أوامر وتوجيهات الرئيس القائد عيدروس الزبيدي. ووجه النوبي رسالة للمغرر بهم من الجنوبيين وللقيادات أيضا المتواجدة في صف الإخوان حيث قال معركتنا اليوم هي معركة الدفاع عن الجنوب الذي ضحينا لأجله الغالي والنفيس فوجب عليكم العودة إلى صوابكم فهي معركة مصيرية بالنسبة للأرض والشعب الجنوبي ولن يتبقى إلا الإخلاص للقضية وقرار الشعب الحتمي وسيكتب التاريخ مواقف وبطولات الرجال الأوفياء المخلصين. وتصعد مليشيات الاخوان مؤخرا في الجنوب بعد رسائل رئيس حزب الإصلاح محمد اليدومي التي اطلقها لقواته في أبين وتشير بسرعة الحسم والإعلان رسميا فشل الحكومة الجديدة . وكشفت مصادر خاصة عن حشد عسكري تقوم بها الشرعية في أبين استعدادا لمعركة كبرى بعد اتفاقات عقدت بين الرئيس هادي وقيادات الإصلاح عرقلة هادي للحكومة مقابل حسم الإصلاح لمعركة شقرة. وقال الخبير العسكري خالد النسي في تغريدة له على "تويتر: إن كلام اليدومي بأنهم سيفشلون اتفاق الرياض إذا لم يتم تنفيذ الشق العسكري من الاتفاق وعودة معسكراتهم إلى عدن. وأكد النسي بأن الجنوب أكبر من الأشخاص والأحزاب والمناطق فلا أحد يستطيع أن يقرر باسم الجنوبيين ليسمح لكم بالعودة مرة أخرى إلى عدن. وأضاف مخاطباً اليدومي: تخليتم عن وطنكم ولن يكون الجنوب وطنا بديلا لكم.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص