آخر تحديث :الاثنين 30 نوفمبر 2020 - الساعة:20:08:56
آخر الأخبار
واشنطن تغرم شركة أمريكية لانتهاكها عقوبات إيران
(الامناء نت / متابعات)

عاقبت وزارة الخزانة الأمريكية شركة محلية بغرامة تتجاوز 4 ملايين دولار جراء انتهاك العقوبات المفروضة على إيران.

وقالت الخزانة الأمريكية في بيان لها، الأربعاء، إن شركة "بركشاير هاثاواي" التي تتخذ من أوماها بولاية نبراسكا مقر لها قد وافقت على دفع الغرامة الموقعة عليها، حسبما أوردت إذاعة فردا الناطقة بالفارسية من التشيك.

وذكر البيان أن شركة "بركشاير هاثاواي" تجاهلت إلى جانب شركة "إيسكار تركي" التابعة لها في تركيا العقوبات التي أعادت فرضها أمريكا على إيران بسبب برنامجها النووي.

وباعت شركة "إيسكار تركي" 144 شحنة من أدوات القطع وأدوات أخرى متصلة بها على الأقل لموزعين إثنين في أنقرة خلال الفترة بين ديسمبر/ كانون الأول عام 2012 إلى يناير/ كانون الثاني عام 2016.

وكشف مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية أن الشركة التركية التابعة لـ "بركشاير هاثاواي" كانت على علم بأن مئات الشحنات التي بلغت قيمتها 383 ألف دولار أمريكي، ستورد إلى موزع في إيران.

وحدد مكتب مراقبة الأصول الأجنبية المعروف اختصارا باسم (أوفاك) عدة كيانات حصلت على شحنات أدوات القطع، والتي تبين لاحقا أنها تابعة للحكومة الإيرانية.

وبسبب العقوبات الأمريكية المفروضة على طهران منذ أغسطس/ آب 2018، وتم تشديدها في نوفمبر/ تشرين الثاني لنفس العام، انهارت صناعة وتجارة النفط الخام، التي تشكل مصدر الدخل الرئيسي للبلاد.

ونتيجة هبوط إنتاج وصادرات النفط الخام، دخلت البلاد في أزمة حادة بوفرة السيولة خاصة النقد الأجنبي، ما دفع الحكومة والبنك المركزي لفرض قيود صارمة على حركة النقد الأجنبي في إيران.

وأدى الهبوط الشديد في الإنتاج والصادرات إلى اشتداد الركود في البلاد . كما تسبب تراجع النشاط في الاستغناء عن أعداد كبيرة من العاملين بقطاع النفط الإيراني.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص