آخر تحديث :الثلاثاء 27 اكتوبر 2020 - الساعة:00:52:44
وثيقة تكشف تورط قوات الاخوان بعمليات تهريب مشتقات النفطية للحوثيين بتعز
(الامناء/ خاص)


كشفت مصادر محلية مطلعة، في محافظة تعز، عن تصاعد عمليات تهريب المشتقات النفطية، من المناطق المحررة في المحافظة إلى مليشيا الحوثي.
وأظهرت وثيقة، تداولها ناشطون، في وسائل التواصل الاجتماعي، شكوى أهالي ومشايخ قرى “وادي بني خولان”، في مديرية جبل حبشي، إلى مدير المديرية، ومدير الشرطة فيها، أن “وايتات” ومقطورات المشتقات النفطية، يتم تهريبها إلى مليشيا الحوثي، بمرافقة جنود محسوبين على ألوية عسكرية، مسيطرة على تلك المناطق المحررة.
وفي الوثيقة، شكا المواطنون من ما يسببه المهربون، من تخريب للطرق الترابية وإقلاق للسكينة العامة، جراء إطلاق نار يتم بشكل يومي بين الجنود المرافقين للمهربين، وآخرين يأتون ليلاً للتقطع في الطريق العام.
واعتبر مراقبون، هذه الحادثة دليلاً على تواطئ قيادات عسكرية محسوبة على الشرعية،  في عمليات تهريب الأسلحة والمشتقات النفطية، من مناطق تعز المحررة إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة  المليشيا الحوثية.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل