آخر تحديث :الجمعة 25 سبتمبر 2020 - الساعة:01:36:09
الامطار تهدد سلامة اكبر وأهم قصر بحضرموت
(الامناء نت / متابعات)

تسببت الأمطار المستمرة إلى تضرر قصر السلطان الكثيري (أكبر مبنى طيني في العالم).

وأدى هطول الأمطار إلى إزالة كمية كبيرة من الطلاء، وحدوث تشققات في الجدران الداخلية وهو ما ينذر بالخطر المحدق بهذا المعلم التاريخي العريق.

وقالت الهيئة العامة للآثار والمتاحف بوادي حضرموت أنها تعاني شحة الإمكانيات وتدني المخصصات التي لا تتناسب البتة مع الأعمال الموكلة لنا، بالإضافة إلى عدم توفر بنود لصيانة المبنى.

ووبحسب هيئة الآثار يحتاج القصر الى صيانة دائمة ومستمرة في ظل تلك التغيرات، ويحتاج الى فريق عمل مختص بتلك الأعمال.

ونبهت الى وجود مواضع كثيرة بمبنى القصر تنذر بخطر كبير قادم منها الركن الشمالي الغربي المطل على جامع المدينة وهو أخطر المواضع ويمكن انهياره في أي لحظة وسيسبب أضراراً للمارة وربما لجدار الجامع الشرقي.

وأشارت الى وجود أضرار بالواجهة الشمالية وهبوط مستمر وضعف يحتاج الى صيانة عاجلة.

وشهد القصر ترميمات طفيفة في نهاية العام المنصرم شملت الطلاء الخارجي لجميع واجهاته وأرضيات سطوحه وترميم مصارف المياه، إلا أن كل ذلك العمل أصابه التلف تقريباً وبدرجة كبيرة مع بداية موسم الأمطار التي بدأت في شهر رمضان.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص