آخر تحديث :الاربعاء 23 سبتمبر 2020 - الساعة:11:37:32
القوات المشتركة تحبط محاولة حوثية لإنقاذ عناصرها المحاصرين بالدريهمي
(الامناء نت / خاص)

أعلنت القوات المشتركة في الساحل الغربي اليمني، مساء الاثنين، عن إحباط محاولة حوثية جديدة لإنقاذ عناصرها المحاصرين في الدريهمي بمحافظة الحديدة، غرب البلاد.

وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة أن الميليشيات الحوثية حاولت فتح ثغرة في محيط مدينة الدريهمي من جهة جنوب شرقي مركز المديرية بعملية تسلل انتحارية مسنودين بتغطية نارية كثيفة من الأسلحة الرشاشة وقذائف المدفعية ولكن دون جدوى.

وأكد أن القوات المشتركة اشتبكت مع عناصر الميليشيات وأجبرتهم على الفرار بعد مصرع وجرح عدد منهم، موضحاً أن مدفعية القوات المشتركة أخمدت مصادر نيران مدفعية الميليشيات التي ساندت محاولة التسلل الفاشلة.

ولفت إلى أن تحركات الميليشيات الحوثية صوب مدينة الدريهمي مرصودة بدقة ولن تحقق كل محاولاتهم إنقاذ عناصرهم المحاصرين إلا مزيدا من الخسائر في صفوفهم.

وفي السياق، أخمدت القوات المشتركة، مساء الاثنين، مصادر نيران لميليشيات الحوثي، طالت الأحياء السكنية في مدينة التحيتا جنوب الحديدة.

وقال مصدر عسكري في القوات المشتركة إن الميليشيات الحوثية استهدفت الأحياء السكنية في أطراف مدينة التحيتا بشكل عشوائي.

وأضاف، أن القوات المشتركة ردت على مصادر النيران الحوثية بالسلاح المناسب وحققت إصابات مباشرة في عمق جيوب بقايا الميليشيات انتهت بإخمادها.

واستهدفت ميليشيات الحوثي، مزارع المواطنين في منطقة الفازة التابعة لمديرية التحيتا جنوب الحديدة.

وقال مصدر محلي إن الميليشيات استهدفت مزارع المواطنين في المنطقة بالأسلحة المتوسطة والرشاشة بشكل مباشر مسببه حالة من الخوف لدى المزارعين، مما أدى إلى تعطيل أعمالهم وإعاقة تنقلهم.

كما فتحت الميليشيات الحوثية، وضمن خروقاتها المستمرة للهدنة الأممية، نيران أسلحتها الرشاشة على الأحياء السكنية الواقعة شمال وغرب مركز مدينة حيس، جنوب الحديدة.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص