آخر تحديث :السبت 16 يناير 2021 - الساعة:18:32:11
خبير الأمم المتحدة، الملك كوتاي يمنح المحامي الجحافي جائزة نوبل الشرفية للسلام 
(الامناءنت/خاص)


منح الملك مهراجا كوتاي، ملك مملكة كوتاي الاسيوية، رئيس المعهد الدولي للسلام، ونائب رئيس المجلس الإقتصادي الإجتماعي بالأمم المتحدة، جائزة نوبل للسلام الشرفية للناشط الحقوقي رائد الجحافي.
ويعتبر الملك مهراجا كوتاي ملك مملكة كوتاي الاسيوية الرجل والخبير البارز في الأمم المتحدة الذي يشغل الكثير من المناصب في هيئاتها.
بالاضافة الى منصبه كمدير للمعهد الدولي للسلام ونائب رئيس المجلس الإقتصادي الإجتماعي بالأمم المتحدة.
يعتبر جلالة ملك كوتاي مُعلم ورجل السلام الدولي الذي يسعى إلى نشر ثقافة المحبة والإخاء والسلام وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة بين كافة الشعوب.
ويقوم دائما مهراجا كوتاي بتدريس جيل من السفراء والقادة الدوليين لينشروا ثقافة السلام وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة في بلادهم وفي كل العالم بما لديه من محبة للآخرين وللإنسانية كلها ورغبته في جعل العالم سعيداً وأكثر رفاهية اذ يسعى دائماُ جلالة ملك كوتاي إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة ال 17 التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 25 سبتمبر 2015. وذلك برعايته للعديد من المنظمات الدولية.
ومنح هذه الجائزة للناشط الحقوقي، المحامي رائد الجحافي، نظير جهوده واسهاماته في نشر ثقافة الوعي الانساني ومبادىء السلام، بالإضافة الى انه يعد من ابرز الناشطين الحقوقيين المدافعين عن حقوق الانسان وانتسابه الى العديد من المنظمات الحقوقية الدولية، بالاضافة الى نشاطه الأدبي والصحفي ككاتب سياسي واديب يسعى في كتاباته الى نشر ثقافة الحوار والوعي الحقوقي والانساني.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص