آخر تحديث :الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 - الساعة:19:42:42
آخر الأخبار
دراسة “تبرئ” سوق الحيوانات في ووهان الصينية من تهمة “كورونا”
(الامناء نت / متابعات)

كشفت دراسة علمية جديدة أن فيروس كورونا لم يأت من سوق الحيوانات البرية في ووهان الصينية.

ومع الاستمرار في البحث عن مصدر ”كوفيد 19″، وجد علماء الأحياء الآن أدلة تشير إلى أن الفيروس مكيف مسبقا للانتقال البشري، وفقا لصحيفة ”ذا صن“ البريطانية.

وقال العلماء وفقا للصحيفة، إن فيروس كورونا جاء إلى السوق من البشر وليس الحيوانات، من خلال شخص مصاب دخل السوق ونقله إلى البائعين والزبائن، قبل تفشي العدوى.

وأضاف العلماء أن البيانات الجينية المتاحة لا تشير إلى انتقال الفيروس بين الحيوانات في السوق، بعد دراسة موسعة من جانب عالمة الأحياء يوجيا ألينا تشان والعالم بنيامين ديفرمان من معهد ”برود“ بإجراء البحث الجديد إلى جانب الباحثة شينغ هي زان من جامعة كولومبيا البريطانية.

وخلال دراستهم، قارن العلماء العينات الوراثية من مرضى كورونا وأولئك المصابين بفيروس السارس 2002-2004، والذي تم نقله أيضا من الخفافيش إلى البشر.

وتفاجأ العلماء كما ذكرت الصحيفة، عندما وجدوا أن فيروس كورونا يشبه SARSCoV في المرحلة الأخيرة من وباء عام 2003، إلا أن هذا التشابه أثار شكوكهم، فرغم أن السارس – CoV انتشر في جميع أنحاء العالم، جاء كورونا في شكل شديد العدوى وبدا متكيفا للانتقال بين البشر.

وأدى ذلك إلى استنتاج العلماء أن البيانات الجينية المتاحة لا تشير إلى انتقال الفيروس بين الحيوانات في السوق، مشيرين إلى ضرورة النظر في إمكانية تكيف الفيروسات السابقة غير المعدلة وراثيا مع البشر أثناء دراستهم في المختبر.

كما فحص العلماء جينيا أربع عينات تحتوي على الفيروس من سوق الحيوانات مقارنة بالعينات المأخوذة من مريض في ووهان في كانون الأول ديسمبر.

ووجد العلماء أن الاثنين كانا متطابقين بنسبة 99.9% وأن فيروس كورونا جاء إلى السوق من البشر وليس الحيوانات.

ووفقا للصحيفة البريطانية، دحضت الدراسة التقارير التي أشارت إلى أن الفيروس ربما يكون نشأ في معمل من قبل العلماء.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص