آخر تحديث :الجمعة 29 مايو 2020 - الساعة:18:46:09
القائد مختار الـنـوبي: قواتنا المسلحة جاهزة لردع أي تقدم لميليشيات الإصلاح تجاه الجنوب
(الامناء نت/صبري عسكر)

أكد العميد " مختار النوبي "قائد اللواء الخامس دعم وإسناد أن القوات المسلحة الجنوبية في أتم الإستعداد والجاهزية القتالية للتصدي لمليشيات حزب الأصلاح الغازية وردع أي شكل من أشكال العدوان وعجرفة المعتدين على الأراضي الجنوبية ، يأتي ذلك "التصريح " بعد إنقلاب الطرف الآخر على اتفاق الرياض وإستقدام جحافل تنظيم الأخوان المسلمين من مأرب وتفجير الوضع عسكرياً في أحور بمحافظة أبين.

وأعلن القائد "مختار النوبي" أن قوات اللواء الخامس دعم وإسناد على أهبة الإستعداد والأداء القتالي جاهزون لتلبية نداء الوطن وردع ميليشيات الإصلاح وأعوانهم ومن يفكر في المساس بتراب الجنوب وكرامة شعبه ومكتبسات الثورة الجنوبية ،، مضيفاً " بكل ثقة بإن ابطال اللواء الخامس دعم وإسناد سيظلون دائماً عيوناً ساهرة على الوطن الجنوبي كالأسود الضواري تذود في جبهات القتال وميادين الشرف والبطولة دفاعاً عن هذه الأرض الطاهرة وعن دينهم وعزتهم وعزت شعب بأكمله .

وأكد قائد اللواء الخامس دعم وإسناد قائلاً " أننا ملتزمون ببنود اتفاقية توحيد الجهود ومضمونها الكُلي بقيادة المملكة العربية السعودية التي أدركت موقف المجلس الانتقالي الجنوبي منذ البداية وصدق نواياهم في تنفيذ الاتفاق " كخارطة طريق " تهدف إلى صنع السلام في البلاد ، ولذلك نؤكد بأنه سيكون موقفنا مشتركاً مع الأشقاء في السعودية الراعي للاتفاق والشاهد على هذا الانقلاب الصريح وقواتنا ستكون درعاً لانجاح كل المخرجات وكذلك حماية أرضنا وأهلنا من مخططات القوى الغازية .

وأوضح القائد "مختار النوبي" بإن " نوايا وتحركات الطرف الآخر واضحة لإفشال الاتفاق وفرصة السلام بحيث لم تلتزم الشرعية اليمنية المتسيطر عليها من قبل أخوان اليمن بتنفيذ بنود الإتفاقية من أجل حلحلة الوضع القائم ، بل عاودت إلى إحداث عمليات إرهابية وتخريبيه وخرق الاتفاقية وإستغلالها لتحقيق أهداف معينه كإعادة تموضع العناصر الإخوانية الإرهابية في عدن ، وما حدث في " أحور " من هجوم وحشد أخواني دليل قاطع على أن هذه الميليشيات لا ترغب بالسلام طالما وهي تعودت ان تعيش على الحروب والفوضى والدمار ..

وأختتم القائد " النوبي " حديثه بالقول .. بأن القوات المسلحة الجنوبية ستضرب بيد من حديد تلك القوات التابعة للإحتلال اليمني الشمالي وكل من يتعاون معهم وستكون تحركاتهم هدفاً لنيران القوات الضاربة بإي وقتاً وزمان " داعيًا " شعبنا في الجنوب بمختلف شرائحهم إلى توحيد الكلمة ورص الصفوف لمواجهة الأعداء كما ينغبي على كل الأحرار تحمل المسؤولية وتوحيد الموقف والخطاب أكثر من اي وقت مضى خصوصاً في هذه المرحلة المصيرية "

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل