آخر تحديث :الخميس 24 سبتمبر 2020 - الساعة:11:51:03
فخراً وعزأ وشموخ.. لشعب الجنوب خاصة ودول الخليج عامة ..!
("الأمناء نت "/ كتب/ وجدان العفيف/)

 انذاك الهامة الوطنية والسياسية رئيس الجالية الجنوبية في المملكة العربية السعودية ودول الخليج العربي.. الشيخ عباس صنيج الشاعري..

تاريخ نضالي عريق ماضي وحاضر عمود الثورة الجنوبية وساسها المتين صاحب الصوت العالي منذو انطلاقة الثورة الجنوبية على منبر الاعلام اوصل صدى ثورتنا الجنوبية الى مسامع العالم..

المناضل المغوار صنديد النضال محرك الشارع الجنوبي تحت شعار الحرية وراية الاسلام الدرع الحصين امام قوى الشر والتطرف والارهاب والتمدد الفارسي الذي حاول هو وحلفائة النيل من هذة الهامة الوطنية التي بصوتها ودعمها معنويا وماديا للثورة الجنوبية هي من جعلتهم يجن جنونهم وبدت بمهاجمة هذا الفارس العربي الاصيل الشيخ عباس صنيج الشاعري رجل السلم والحرب وحاولو بااعلامهم تزيف الحقائق امام الشعب الجنوبي ودول الخليج العربي باالعداء ضدهم ولكنهم لم يفلحو بحربهم الاعلامية الشعوى..

لقد كان باالنسبة لنا ولدول الخليج العربي فخرا وعزا وشموخ بصمودة وثباتة الوطني والديني وان من امثال هولا الابطال الغيورين والمدافعين عن دينهم وارضهم وعرضهم  لاخوف على وطنا الجنوب خاصة والوطن العربي عامة من هذة المؤامرات التي تحاك على الامة العربية من قبل هذا التمدد الفارسي وحلفائة في اوساط الامة العربية.والاسلامية المتمسكة بدينها الحنيف ومنهجها السني..

الهامة الوطنية رئيس الجالية الجنوبية في المملكة والخليج الشيخ عباس صنيج الشاعري من انبل الرجال واكثرهم حرص واتزان.
لقد كان من السباقين الذين اقرو ان يصدقو الحق ويزهقو الباطل وفعلا كما هو حاصل اليوم لقد سعى بكل جهودة طوال فترة نضالة الى يومنا هذا في لملمة الكلمة لابنا الجنوب في الداخل والخارج لن يقتصر ايضا من مد العون والدعم السياسي والمعنوي والمادي الى ابنا الشعب الجنوبي ومن نفقاتة واملاكة الخاصة للة درك ايها المناضل المغوار محرك زخم الشارع الجنوبي التي منهو زلزلت العروش من تحت اقدام المحتلين والمتمردين والمستحوذين لارضنا الجنوبية حتى تم طردهم وتطهير الارض من دنس الاحتلال وحلفائة اذناب ايران..

من هنا فاننا نناشد زعما الدول العربية وعلى راسهم المملكة العربية السعودية ودولة الامارات الشقيقة بان يثقو تماما لمثل هولا الابطال وان يكونو حريصين عليهم كونهم درع وصمام امان اهدافكم التي انطلقة عنها عاصفة الحزم والعزم.. لايقاف التمدد الفارسي في الوطن الجنوبي خاصة والوطن العربي عامة..

اخيرا لقد كانت هذة مقططفات قليلة من التاريخ البطولي العريق لهذة الهامة الوطنية فاننا ابنا الجنوب قاطبة قيادتا وشعبا نحيي ونرفع القبعات اجلالا وشكر الى امثال هذة الهامة الوطنية ولكل الشرفا الغيورين على وطنهم والذين قدمو الغالي والرخيص لابنا الشعب الجنوبي عامة والى اسر الشهداء خاصة..
دمتم..
لكم.. خالص..
تحياتي..

وجدان.. العفيف/✌✌

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص