آخر تحديث : الخميس 2019/09/19م (18:27)
مليونية التأييد ميلادُ عهدٍ جديد
الساعة 11:29 PM (الامناء نت/كتب/احمدابن وعجرد)


إليك أيها الشعب الجنوبي العظيم ، ارفع رأسك الى المريخ ،
يا صانع مجد الحرية ، عبر التاريخ
يحق لك اليوم أن تفتخر وترفع رأسك عاليا الى تخوم السماء
فأنت رائد ثورة السلم في الوطن العربي قبل  ربيعهم   بلا منازع ،
وعلى صخرة صمودك تحطمت  إمبراطورية فارس ، فأوقَــفْتَ أطماع إيران ،وهزمت جنود مران ، وكسرت شوكة الإخوان ، وأفشلت مخطط اردغان  

-انتصرت للحلم  في معركة السلم في مطلع ????
-وانتصرت في معركة الزحف الأكبر على الجنوب والأقليم ، في مايو ????
-وانتصرت في معركة إعادة.الكَرّة لغزو الجنوب على حدود الضالع  في ????م
-  وها أنت اليوم تصنع انتصارا جديدا لعهدا جديدا ، على قوى الشر والأرهاب في عدن
-ناهيك عن انتصارات أخرى هي من صنع يدك بفضل من الله في  الساحل الغربي ..ونجران ...وعلى تخوم مملكة.الغلمان في صعدة

من.يتجاهل إرادتك بعد اليوم فلن يحصد سوى الويل والخسران ،،كائنا من كان ،،،
حقا  انها انتصار الارادة وليس انتصار السلاح ،،  كما يزعمون
فَرْفَعْ سقف خيارك ،،،واملي على العالم شروطك ،،،،،،،،
فالعالم اليوم ادرك قيمة وجودك ،،، وسيأتيك مجبراً


?ومن ساحة العروض ....
كل خيار غير الاستقلال مرفوض


حضور بلون الدم ، وتلاحم مفعم بنفحات البارود ، سِلْمَاً لا  استسلاما ، ليقولوا  للمراهنين على الأنقسام ،، طاح رهانكم ..وتتبدت أحلامكم ، فالشعب خلف قيادته التي عاهدت فأوفت ، (عهد الرجال للرجال ) لم تكن حِبْراً على ورق ، بل صارت اليوم قول وفعل ، وما معركةانتصار عدن والجنوب إلاّ ترجمةفعلية لوعدكم سَلفاً

?الجنوب كله هنا
¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶
كل الوان الطيف السياسي هنا
كل مكونات الثورة الجنوبية هنا
كل الفئات العمرية هنا شبابا وشِيبا
كِلا الجنسين هنا .. ذكور واناثا
كل الجنوب هنا  في ساحة.الحرية.نبضت قلوبهم  جميعا بإيقاع واحد ، وصوت واحد  ، ونشيد واحد خلف ممثلهم الوحيد المجلس الإنتقالي الجنوبي بقيادة الرئيس عيدروس الزبيدي
يجددون العهد من جديد، ويعلنون التأييد لخطوات المجلس الأنتقالي في بسط الأمن واستكمال تطهير ما تبقى من اراضي الجنوب
كل الوان الطيف
.............
?أمام مليونيةالتأييد تتلاشى دعوات المناطقية
 ¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶
تتجلى مشاهد العناق ، بين الأحباب والرفاق ، لا حدود لا حواجز ، تعانق الأبيني مع الضالعي ، وتصافح الحضرمي مع الشبواني والتقى اللحجي مع المهري،   في ضيافة عدن وأبنأئها ، الكل يبارك للكل ، انتصار الشعب للشعب ، وتراشق الفل اللحجي مع الورد العدني وامتزج البن اليافعي بالعسل الدوعني الكل إخوان على مائدة الزربيان ،  وانشدوا باللغة المهرية والسقطرية الأناشيد الثورية ، و تشابكت أياديهم عالية، حاملين علم الجنوب وشعار المجلس الانتقالي عندها تلاشت دعوات المناطقية التي يروج لها أحفاد ذي نواس ، والأسود العنسي ، وخنسوا في كيدهم يَكْبحُون
.......................
?ثمار الدم ...وَنِتَاج التضحيات

 
أدرك الشعب الجنوبي اليوم .. حقيقة الوفاء ...لدماء الشهداء ، وأنين الجرحى .. واقعا ملموسا بعد معركة الأنتصار   على قوى الشر والخراب ، وجماعات الفيد والأرهاب ،
وادركوا ..أن دم الأبطال قد أثمر ...ولم يذهب هَدَرْ

وفي حضرة هذا الدم الزكي الطاهر ترتفع الجباه إلى السماء وقبضة الأيادي على الصدور  ..والشعب يردد  القسم    لقوات المقاومة الجنوبية بقيادة تشافيز العرب (عيدروس الزبيدي) ، بأننا معكم ، والى جانبكم ، نقف في وجه كل طامع خبيث ...معكم ورهن إشارتكم وتحت تصرفكم ..غير ءآبهين بكل ما  يمليه علينا الواجب من تضحيات ، وسوف نتعالى ونسمو فوق جراحنا المثخنة لنقول لشهدائنا الأبرار ..اننا على العهد باقون ..وعلى دربكم سائرون

? رسالة كان يجب أن تصل ووصلت
¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶

الأولى : ليسمع كل من به صمم ٌ.بأننا  لم نجتمع للبكاء والعويل ، بل لنقول للمحتل ، ازف الرحيل ، فسيوفنا مسلولة ،  ولن تضل ايادينا بعد اليوم مغلولة ، سنقطع الجذور ، ونوقف الشرور ، فلابقاء لفلول الأرهاب ، بإرض الأطياب، فنحن اصحاب حق، وهاهو الحق يعود إلينا انتزاعا ،،، فمن نازعنا
فيه فلن يَجْنِ سوى الهزيمة
ورسالةٌثانية : لعملاء الأحتلال ،،، الذين يقتاتون على حساب الوطن ،،،  وَيَذْكُون نار الفتن ،فنقول لهم ولهم نقول  قد تذهب الفرص ،،ويرن الجرس ولن يطول صبرنا عليكم ،،،ان تماديتم في غيكم ،،، فمن أجل الدين والارض والعرض كل الخيارات مفتوحة
 

?الحنين إلى الوطن المسلوب:
¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶

لقد عصف الخراب والارهاب بعاصمتنا الحبيبة عدن وكل مدن الجنوب ،  ردئاً من الزمن ، فعاثوافيها الفساد وزرعو الفتن ، وادخلوا الشعب في غياهب المحن ، واليوم يقف الشعب  بعد أن استنشق رياح الشرف والتضحية والوفاء، تَهِّــبُّ من حولنا ، فتوقظ ضمائرنا وتُعيد ذاكرتنا إلى زمن الدوله الجنوبية (( الجيش يحمي الوطن والأمن يحمي الشعب  ))

فتحية لجنود الأمن الذين تقع على كاهلهم مسؤوليات جمه،  ( حماية الجماهير ،  وتعقب الجناه . وقطع الايادي المخربة ،
مليار تحية ثورية للأحزمة الأمنية الذين يخوضون بإستبسال منقطع النظير ، معارك التحرير ، وملاحم التطهير ، لفلول الارهاب ، القادمون من خلف الحدود
ولكل مقاوم وثائر احراراً وحرائر تحية اجلال وإكبار بحجم هذا الوطن المنشود

?من الثورة الى الدولة
¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶
تغيرت المرحلة ، تغيرت معادلة القوة ، تغيرت لغة الشعب ، انتهى شعار ثورة ..ثورة ياجنوب
الجنوب انتقل من وضع الثورة الى وضع الدولة فمليونية التأييد ،،خلقت شعارا جديد ..(دولة .دولة . ياجنوب )
فإلى بناء الدولة نتجه ، قيادتةً وشعبا كلنا معاً
لبيك يا وطن
 
?وأخيرا جاهزون:
¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶¶
للنزال جاهزون ان اردتم ..اين انتم
للحوار جاهزون  ان اردتم...اين انتم  
فلكم الخيار  ،،،والخيار الاخير لنا ،،فالأرض ارضنا ،،،والقرار  قرارنا
فحن شعب حسم أمرة ،،وحدد خيارة ،،،واطلق،،، هدفه
التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية بكامل ترابها على حدود ما قبل ??/ مايو/ ???? م

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1035
عدد (1035) - 19 سبتمبر 2019
تطبيقنا على الموبايل