آخر تحديث :الجمعة 10 يوليو 2020 - الساعة:17:26:33
تدشين إجتماع لجان الحماية المجتمعية بمنطقة الوهط بلحج
(الأمناء نت / عبدالقوي العزيبي)

شهدت عصر اليوم مدرسة سعيد حيدرة للتعليم الأساسي بمنطقة الوهط مديرية تبن محافظة لحج حفل أفتتاح مشروع المساحة الصديقة للطفل من 14 _ 17 سنة ، والذي شمل قرى الوهط / كود الرعيان / الشرج / كدمة المشعيبي وحارة الصبيحة  ، تمويل منظمة العمل الدولية تنفيذ مؤسسة التنمية المستدامة ويستمر المشروع في المرحلة الأولى لفترة 6 أشهر  ،  وخلال الأفتتاح دشنت المؤسسة اجتماع لجان الحماية المجتمعية مع عدد من الشخصيات المجتمعية في المنطقة بهدف التعريف عن المشروع بشكل متكامل عن دور الاخصائيين داخل المساحة وايضاً دور اللجان المجتمعية والهدف من وجود المساحة ، والقى كلاً من مدير المؤسسة  احمد الحيدري ، والمسؤول المالي والإداري بالمؤسسة اماني احمد ، وضابطة الحماية صفاء محمد صالح ،  والاخصائية الاجتماعية انغام نجيب عدد من الكلمات وشرحاً يوضح عن أهداف المشروع ، كما عبروا عن الشكر والتقدير للأخوة في مكتب الشؤون الأجتماعية والعمل بلحج وقيادة السلطة المحلية في المديرية ومكتب التربية والتعليم نظير جهودهم في نجاح المشروع والذي يستهدف الاطفال في عدد من قرى مديرية تبن  ، مشيرين بان هذا المشروع يعتبر هو أول تدخل للمؤسسة  في اطار مديرية تبن في المرحلة الأولى  ، وحال الانتهاء منها سيعمل المشروع على تنفيذ المرحلة الثانية للتلمذة الصناعية.

واوضح للأمناء مدير المؤسسة فرع عدن  احمد الحيدري عن المشروع مشيراً بان المساحة الصديقة تعتبر مساحة آمنة تستهدف فئة الاطفال من عمر 14 وحتى 17 سنة من اجل تعليمهم الانشطة والمهارات وايجاد مكان آمن للأطفال للقيام بانشطتهم المختلفة من تعليمية وبدنية وترفيهية ومهارات حياتية  ، وسوف تتخلل تلك الأنشطة فصول لمحو الامية من خلال عقد دورات للأطفال ( القادة )  الذين توجد لديهم صفة القدرة على القيادة  ، وكذلك للأطفال المتسربين من التعليم.
واضاف الحيدري بان المشروع بداء المرحلة الاولى المساحات الصغيرة منذُ بداية أكتوبر ويستمر لمدة 6 أشهر وعقب الانتهاء من المرحلة الاولى سيتم باذن الله تنفيذ المرحلة الثانية التلمذة الصناعية من خلال تعليم وتدريب الاطفال مهارات وقدرات في _ الكسب _  اي الحصول على دخل ،  وهذة المرحلة تستهدف ايضاً الأطفال بنفس مناطق استهداف المرحلة الأولى  ، واشار رداً على سؤال الأمناء بان عملية الاستهداف والتدخل في مديرية تبن جاءت بعد تنسيق مسبق مع مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بلحج وقيادة السلطة المحلية بالمديرية وبموافقة منظمة العمل الدولية  ، وثمن الحيدري مواقف مكتب التربية والتعليم في المحافظة والمديرية  بتمكين المؤسسة من تنفيذ المشروع بداخل مدرسة سعيد حيدرة  للبنين فترة مسائية  ، معبراً عن شكره وتقديره لكل من كان ولا يزال له بصمة طيبة في نجاح واستمرارية عمل المؤسسة لتنفيذ المشروع وعلى وجه الخصوص قيادة المدرسة والشخصيات المجتمعية في المناطق المستهدفة بهذا المشروع ولمن حضر الافتتاح والاجتماع .

واشارت الأخت اماني احمد بان الهدف الرئيسي للمساحة هو وقائي وتنموي وعلاجي  من خلال تحويل الطاقة السلبية لدى الأطفال إلى طاقات ايجابية من خلال اكسابهم مهارات وانشطة تتناسب مع فئتهم العمرية من 14_17 سنة  ،  بالاضافة إلى رسم الابتسامة على وجوه الاطفال وزرع الثقة فيهم واخراج الكبث النفسي الذي تعرضوا له بفترة الحرب  ،  واضافت نسعى إلى شغل اوقات الفراغ وكسر حاجز الملل للاطفال ودعمهم نفسياً وتوجيههم حسب ميولهم ومهاراتهم ،وكذلك اكسابهم المرونة في الحياة .  

كما حضر اجتماع لجان الحماية المجتمعية من المؤسسة محمد رمزي ميسر ، وعبدالقادر الهاشمي مساعد رقابة وتقييم ، وميمونة احمد عبدالرب ميسرة ، وايضاً عدد من الشخصيات المجتمعية ذكور وأناث من المناطق التي شملها المشروع .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص