آخر تحديث : الاثنين 2019/08/19م (00:12)
في الطريق الى يافع..لا ذمتك وا قاطرة:
د. علي صالح الخلاقي
الساعة 10:19 PM

هذه العبارة قالها وكررها زميلنا المصور صالح العبيدي وانفاسه تكاد تتقطع كما تدل حشرجة صوته وهو يحمل كاميرته حينما أخذ يصورنا  ونحن نرتقي نقيل الشعيبين مشيا على الاقدام ، بعد ان تركنا سياراتنا حتى تنفرج الأزمة وتفتح الطريق، وذلك لكي  نلحق فعالية افتتاح دوري فقيد الجنوب المناضل قاسم عبدالرحمن الحوثري بسبب عرقلة قاطرات النقل الكبيرة لحركة المرور التي للاسف تتكرر باستمرار ...حيث توقف موكبنا المؤلف من عدة سيارات تحمل اولاد الفقيد والضيوف والاعلاميين والمسؤلين الرياضيين في البدء في سوق المحجبة أكثر من ساعتين والخوف ينتابنا من حادثة قد تحصل اثناء عبور  السيارات وهي تتلاصق ببعضها لضيق الطريق ووقوف القاطرات على جانبيه بحيث لم يتبق من الطريق الا مساحة ضيقة اقل من النصف تسمح بالكاد لمرور السيارات الصغيرة اما سيارات النقل والحمول فمرورها مجازفة خطيرة تجعل اصحاب السيارات الصغيرة يحبسون انفاسهم من (دحشة) قد تلحق بسياراتهم عند السماح لمرور تلك الناقلات..
 ومثل ذلك الحال قابلناه مرة أخرى في نقيل الشعيبين الذي توقفنا فيه اكثر من ساعتين أيضا وساد هرج ومرج وضيق بعض كبار السن والمرضى والاطفال ..
واشفقنا على كثير من العائلات من النساء والاكفال والمرضى الذين  ظلوا محبوسين في داخل سياراتهم وعانوا الامرين وهم في لحظات انتظار مريرة..ناهيك عما أصابهم من معاناة نفسية وأضرار بسبب مثل هذا التأخير الذي قد  يطول لساعات أكثر..
وقد اضطررنا ان نصعد مشيا على الأقدام  لالتقاط هذه الصور التي تعبر عن المعاناة اليومية .. 
ونلفت هنا  انتباه السلطة المحلية في محافظة لحج بأن تطالب الحكومة   والاشقاء في التحالف العربي لوضع حد لمثل هذه المعاناة واعتماد دعم توسعة وترميم  هذا الطريق الحيوي الهام الذي يربط لحج بالبيضاء وتستفيد منه مديريات ذاث كثافة سكانية عالية لان وضعيته الحالية لا تسر الخاطر وقد تتسبب بعواقب كارثية لا سمح الله ..
ومطلوب كمعالجة سريعة من قبل السلطات المحلية في المحافظة والمديرية عدم السماح للقاطرات وسيارات النقل ذات الاحجام الكبيرة التي تستطيع الصعود في منحنيات النقيل الضيقة وكذا عدم السماح لكل القاطرات ونحوها من شاحنات النقل الكبيرة  بالمرور خلال اوقات النهار والسماح لها بالحركة فقط في الفترة المسائية وحتى الصباح حيث تقل في هذه الفترة  حركة مرور السيارات وسفر وتنقل الناس في هذين النقيلين (نقيل الخلا، ونقيل الشعيبين) وأن يكون السماح بالاحمال الممكنة التي لا تتسبب بعطل او انقلاب مثل هذه القاطرات كما حدث اكثر من مرة وتوقفت حركة التنقل لأيام...
نرجوا ان تلقى هذه المعاناة عناية المعنيين...

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1021
عدد (1021) - 06 أغسطس 2019
تطبيقنا على الموبايل