آخر تحديث : الأحد 2019/05/26م (03:52)
بوابة ( النصر ) و مصنع ( الرجال ) ... !!!
عبدالله جاحب
الساعة 03:24 PM

لن يفلح تكالب الشر ولم يمر المشروع الإخواني الشيطاني من بوابة ( الضالع ) , سوف يهزمون ويعودون يجرون ذيول الهزيمة, سوف تلتهم الأسود ( أجسادهم ) ومابقي من جثثهم طعام للكلاب المتشرده .
لن تكون ( الضالع ) لقمة صايغه أو صيد سهل أو جسر عبور لجحافل أطفال إيران, وحثاله الفرس والمجووس المتغطرسه .

هي الضالع وتعرف مشروعكم , وتفهم مخططكم , وتستوعب غاياتكم وتقن التعامل معكم , وكيفية القضاء عليكم .
هي الحصن المتين , والبوابة ذو القبضة الحديدة, والفولاذ الذي لا يمكن اختراقه .
هي الضالع واسألوا ( عفاش ) وجنوده .
هي الضالع و إسألوا( ضبعان ) وجحافل قطيعة .
هي الضالع وأعيدوا الذاكرة قليلاً إلى الوراء قبل أن تصبحوا طعام ( للكلاب ) .. !!

الضالع أوبرا نضال , وسيفيمونيه تضحية, وأسطورة شهيد , وايقاع فداء , ولحن حياة, ونشيد وطن .
شيخها شهيد , وشبابها مشروع شهادة, ونساءها جيش جرار , وأطفالها قنابل موقوتة, وهي من البداية إلى النهاية بوابة المحال والمستحيل ولا تعرف حروف الانكسار وابجديات الانهزام وكلمات الخضوع ومفاهيم الخنوع ونعاني ( السقوط ) .

الضالع بوابة ( النصر ) الذي لم يذق طعم الهزيمة ومصنع الرجال الذين يعشقون الشهادة أو النصر ..
هي الضالع ولا خوف عليها ... هي الضالع ولا قلق عليها ... هي الضالع ولايمكن أن تهزم او تسقط لأنها بوابة( النصر ) و مصنع ( الرجال ) ..!!

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
998
عدد (998) - 02 مايو 2019
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل