آخر تحديث : السبت 2017/10/21م (02:03)
العد العكسي وعودة هادي إلى القصر الرئاسي
احمد هادي
الساعة 03:02 PM

ما بين الفينة والأخرى يخرج لنا المخلوع عفاش بخطاب يتحدث فيه عن  الرئيس هادي .

ويهاجمه فيه وصفاُ له "بالفار" هادي .. فهل يا تُرى ما سر هجوم عفاش له ؟

هل هو عدم رد هادي عليه مما جعله يصاب بالأرق وبحالة نفسية جرى تجاهل الرئيس هادي له ..صمت الرئيس هادي في بعض الأحيان يبدوا محير وبالخصوص للشعب ومن هم في صفه ولكن من ناحية أخرى صمته دليل قوة ورسالة لخصومة حيث يبعث لديهم الحيرة والقلق عن ماذا يخبئ لهم في جعبته فهو الذي تعامل معهم بهدوء ورصانة وخرج من بين أيديهم وقد فرضت عليه حراسة مشددة ويفاجئك دائما بما لم تكون تتوقعه منه !!

بعد إن فرض على هادي الإقامة الإجبارية في بيته في العاصمة صنعاء ، 20 يناير 2015، وقدم هادي استقالته في 22 يناير إلى مجلس النواب، بعد استقالة الحكومة برئاسة  "خالد بحاح" ولم يعقد البرلمان جلسة لقبول الاستقالة أو رفضها. أعلن الحوثيين عن إعلان دستوري قضى بحل البرلمان وبتولي اللجنة الثورية برئاسة محمد علي الحوثي، رئاسة البلاد.

فرّ من صنعاء متجهاً إلى عدن في 21 فبراير 2015م بعدها أ علن إن جميع القرارات التي اتخذت من 21 سبتمبر باطلة ولا شرعية لها" ويقصد اتفاق السلم والشراكة..بدأ الحوثيون وقوات عسكرية مؤيده لعلي عبد الله صالح بحملة جديدة في أواسط شهر مارس 2015 بحجة محاربة الدواعش وقصفوا مقر إقامته في عدن.

سيطرا الحوثيون على تعز وقاعدة العند و لحج ومطار عدن لان معظم قوات الجيش أصبحت تحت سيطرتهم، فر هادي منهم فنصبوا له كمين في حضرموت ولكنهم فشلوا في ذلك كل هذا !! ولازال المخلوع يطلق عليه الفار هادي  فكل شي  متوقع ونحن في انتظار ما سوف يفاجئنا الرئيس عبد ربه منصور هادي في  الأيام القادمة .

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
781
عدد (781) - 17 اكتوبر 2017
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل