احمد عمر حسين
أجراس السلام لا طبول الحرب!

تتداعى الأمور بشكل متسارع هذه الأيام في منطقتنا العربية، تتداعى نحو قرع طبول الحرب وإشعال الحرائق في منطقة ذات أهمية بالغة للعالم، فهي منطقة النفط، وثلثا احتياج العالم من البترول يأتي منها، وهي منطقة ممرات دولية هامة جدا وخطيرة، وهي البوابات الثلاث: مضيق هرمز، باب المندب، قناة السويس.

المنطقة العربية حيوية وهامة جدا، ولا تحتاج لإشعال المزيد من الحرائق، فشرارة واحدة تنفجر فيها - خاصة في منطقة الخليج العربي - ستشعل حربا كونية وستكون أرضنا ساحتها وشعوبنا وقودها، فيما بقية بقاع العالم البعيدة عن التماس والقريبة من التأثير والمصالح كل طرف سيستخدم ما لديه ليهزم خصمه فينا نحن (مساحة وبشرا وبنية تحتية)، فهل هذا معقول أو يتقبله عاقل؟! فمن ذا الذي رمى بقداحته وافتعل حرائق هنا وهناك كبداية للبروفة المجنونة؟! أم أن هناك حيلا وإعادة تموضع للمصالح الإستراتيجية ولا سواه؟!

 إذا كان لدينا الكثير من القش فلماذا نحاول العبث بدق حجر يابسة صلدة بأخرى أو حتى دعك عود بعود فتنطلق النيران، فيما نحن بحاجة إلى من يقرع أجراس السلم والسلام، لا لمن يقرع طبول الحرب والابتراع، فيقوم المجاذيب من كل صنف وشكل ولون وبغايات وأهداف مختلفة، فإذا الملعب لا تدري فيه من الذاهب ومن الآيب، ومن الداخل ومن الخارج!!

 السلام لهذه المنطقة هو الحاجة الملحة والماسة ابتداء من السلام الإعلامي والديني والمذهبي والاقتصادي وسلام النفوذ وترك حب السيطرة والهيمنة.

هذه المنطقة بحاجة إلى سلام حقيقي وشامل وتنمية الإنسان قبل الجماد. يكفي هذه المنطقة - اليمن والخليج خاصة - هذا الشحن والشحن المضاد.. كفاية ديمقراطية فاضية مثل حكومة ومجلس نواب الروضة اليمنية وحكومة ونواب الأطفال والشباب.. عيب والله عيب! احترموا آدمية الناس وعقولها.. لقد فاضت في البلد كؤوس الفقر والألم والجوع والكوليرا الحديثة الممنهجة والمهجنة والفساد الوطني العظيم.
الأرض مطحونة وبشرها كذلك واختبطت البل يا سعيد! وكيف با تربطها فيما بعد لو قرحت الطاسة في الخليج؟!.. كيف؟!.. وكيف؟!!
 خاتمة.. 
يقول الشاعر - المغفور له بإذن الله تعالى - إبراهيم المسبحي:
 قال البرهمي صالح
شوفوا الأرض مخبوطة! 
ولا قد دق بالمرفع
 كلن با يخذ شوطه!
 شفت الناس تعبانة
 لا معوز ولا فوطة!
 خزائنكم من الأخضر
مليانة ومضغوطة
والمسكين يتلوى
حياته غير مبسوطة
ديمقراطية حبوب
كتابة غير منقوطة!!
 أقرأ لك على كيفك
صحيحة مثل مغلوطة!!
 ويا ربي تفك الساق
ذي بالقيد مربوطة!!
?

مقالات أخرى

عاد الجنوب وعادت عدن :

عبدالله البطاطي

الأمناء ومسيرة الـ"1000"

هاشم بحر

الضالع حصن بارليف

محمود الميسري

زنجبار بلا كهرباء ... و التحالف و الحكومة يباركون موائد الشواء بحق المواطنين

عفاف سالم

الانتهازية ومصيرها

احمد جباري (ابو خطاب)