آخر تحديث :الجمعة 13 ديسمبر 2019 - الساعة:03:45:23
الإدارة الإعلامية للانتقالي بشبوة تستنكر اعتقال الاعلامي طه حدير
(الامناء نت/خاص)

تلقت الإدارة الإعلامية للمجلس الانتقالي بمحافظة شبوة ، خبر اعتقال الزميل الإعلامي طه حسين حدير مدير الإدارة الإعلامية بالمجلس الانتقالي بمديرية بيحان ، من قبل الميليشيات الحزبية في مدينة العليا عاصمة المديرية صباح اليوم الثلاثاء 3ديسمبر 2019م.

وإذ تستنكر إدارة اعلام انتقالي شبوة هذا العمل الهمجي من قبل هذه الميليشيات، فإنها لاتستغرب هذا النهج القمعي الذي اتخذته سلطات حكومة الإخوان في المحافظة، ضد النشطاء السياسيين والإعلاميين، والمواطنين المدنيين ، خاصة وأن هذا اليوم يصادف مرور شهرين على المجزرة الوحشية التي ارتكبتها ميليشيات الإخوان في مدينة عزان يوم الثالث من اكتوبر2019م، حيث اعتقلت أكثر من مائة من المواطنين المدنيين خرجوا للتظاهر السلمي الحضاري بينهم صحافيون ونشطاء إعلاميون ،وقتلت الشهيد سعيد تاجره القميشي الأعزل من السلاح.

أن الإدارة الإعلامية للمجلس الانتقالي بمحافظة شبوة، تدين باشد العبارات سياسة تكميم الأفواه و التضييق على الحريات المدنية والإعلامية في المحافظة ، وعملية التهجير والنفي الاجباري التي أجبرت أكثر من 13 من نشطاء الإعلام والصحافة الشبوانية على الرحيل من محافظتهم بسبب جو الإرهاب والكبت والقمع، فيما يعاني بقية الإعلاميين من الإقامة الجبرية في منازلهم بالمحافظة ومنعهم من ممارسة أي نشاط اعلامي، وهي أساليب قمعية وتعسفية فرضتها عليهم المليشيات الحاكمة اليوم .

وتدعو إدارة اعلام انتقالي شبوة كل المنظمات الحقوقية والصحفية المحلية والدولية إلى التضامن مع هولاء الإعلاميين ، وإجبار السلطات الحاكمة على فتح تحقيق ومحاسبة كل من تورط في هذه الممارسات التي لم تشهد شبوة مثيلا لها من قبل .


كما تشكر الإدارة الإعلامية لانتقالي شبوة كل الشخصيات القبلية والاجتماعية وقيادات الانتقالي في مديرية بيحان الشموخ التي تداعت للضغط على السلطات الحاكمة لإطلاق الزميل الإعلامي طه حدير وزميله محمد العبد سعود ، وهو ماتم بالفعل قبل مساء اليوم ، وتوكد أن هذه الأساليب لن تثني أبناء شبوة الشرفاء من الإعلاميين والمناضلين والمواطنين عن السير في طريق الحرية والكرامة الجنوبية.


الإدارة الإعلامية للمجلس الانتقالي الجنوبي م/شبوة
3 ديسمبر 2019م

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل