آخر تحديث : الاثنين 2017/06/26م (02:01)
نداء عاجل إلى أبناء الصبيحة في ساحة الحرية خورمكسر
علي نعمان
الساعة 09:34 PM

إلى أبناء الصبيحة في ساحة الحرية خورمكسر .. إلى أخواني وابنائي 
تابعنا قضيتكم العادلة بأمتياز ونقف معكم في ذلك لتأخذ مجراها القانوني وحتى يكون واضح لديكم أنه لابد من الفصل بين قضية القتل ومرتكبيهاوما ارتكبه الحزام الامني من جُرم.. وبالنسبة لأخطاء الحزام الأمني يمكن معالجتها حسب الاتفاق  وبين القضية الوطنية التي تحاول بعض أطراف في حزب الأصلاح أستغلالها سياسيا باستثمار عواطفكم. 

أننا ككل أبناء الجنوب نتضامن معكم ومع مطالبكم العادلة.
 وبقدر وقوفنا معكم فأننا نشُد على ايدكم بأحترام موقف جميع الشرفاء من أبناء الوطن ممن بذلوا الجهود في التوصل إلى الحلول المتفق عليها لأحتواء الأزمة  وانطلاقا من حرصنا على استمرارية متابعة كل خطوات الاتفاق على الجميع مغادرة الساحةحتى لا يستغل الاخرون وجودكم لعملاً ما واتاحة المجال للحشود القادمة من جميع المحافظات واتاحة المجال لتنظيم مليونية يوم 21 مايو لأسناد وتأييد القرار التاريخي الذي اتخذه شعب الجنوب في تأسيس الحامل السياسي المجلس الانتقالي الجنوبي اليوم التاريخي العظيم الذي ينتظره العالم والأقليم أجمع.

نتفهم ونستوعب ان بسطاء الصبيحة لا يعلمون ان هذة الحشود يحاول الاصلاح الدفع بها نحو تعطيل مرحلة مابعد تأسيس المجلس الانتقالي بعد الضربة القوية التي قسمت ظهره وحلفائه في حرب 1994.

نحن نعرف أن شرفاء الصبيحة اندفعوا بدافع الكرامة والحمية..ولكن يجب التفريق بين القتل الذي حدث وسعي الاصلاح لتفجير الوضع وعرقلة فعالية يوم ٢١ أمتدادا لمشروع أستعادة الدولة.

يأ احرار الصبيحة 

أذكركم بتضحياتكم حين كنتم في طليعة شرفاء الجنوب وذذتم عن محارم الوطن وسطرتم اروع البطولات مع نكران الذات دون مناصب أو مكاسب غير الكرامة والكبرياء وحررتم مناطق غير مناطقكم مع اخوتكم في التحالف العربي وامتزج دمكم بدمائهم وسجلتم أجمل صورة للتضحية، هذة التضحيات لانسمح لأحد من مسحها من سجلكم مهما كانت الآعيب القوى المعادية المفضوحة لدينا.

أيها الشرفاء

انتم اصحاب حق ومطلبكم عادل وكل الناس الى جانبكم...لكن بقاءكم في ساحة العروض لعرقلة الفعالية ستحولون مطلبكم القضائي الى سياسي مما سينقلب عليكم الناس بمن فيهم ابنائكم واخوانكم الصبيحة الذين سيشاركون في فعالية تأييد المجلس..وقد تصطدمون معهم قبل غيرهم.

لقد عمد الاصلاح عبر تاريخه الأسود منذ تأسيسه أن يركب الأزمات ويستغلها لصالحه بعد فشله الذريع واصبح الوجة الآخر لنظام عفاش أين ما يوجد سواء في صنعاء أو الرياض وهو اليوم عبر الشرعية مع المؤتمر من يقف ضد تطبيع الأوضاع في الجنوب بمعاقبة شعب الجنوب بالخدمات والرواتب وكل نواحي المعيشة وحرمان الجنوب من كل استحقاقاته ليفضي إلى دولته، لذا يحاول الأصلاح أستغلال البسطاء وقضاياهم العادلة بهدف تشويه الحقائق والزج بهم في أتون أزمات لاناقة لهم فيها ولابعير ويخسر الوطن ويستفيد العدو .

أرجو من كل عقلاء الصبيحة وكل عقلاء الجنوب سرعة أيصال هذا النداء لمن تبقى من في ساحة خورمكسر تجنبا لعواقب شطحات لاتفضي إلا إلى مزيد من المعاناة خصوصا وأن شعبنا اليوم يقف أمام تحول تاريخي عظيم، قدر الله أسقطه علينا لنستثمره نحو استعادة الدولة بعد أن وصلت قضية الجنوب إلى الإقليم والعالم ويتداول حلها بصورة عادلة ننتظر ذلك في قادم الأيام. 

والله على ما أقوله شهيد.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
744
عدد (744) - 25 مايو 2017
اختيارات القراء
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر
تطبيقنا على الموبايل