آخر تحديث :الجمعة 06 ديسمبر 2019 - الساعة:10:54:25
الرئيسية - مقالات
معك بيس..؟ ايوه معي بيس...!!
منصور العلهي

الجمعة 02 ديسمبر 2019 - الساعة:12:28:34

 

 

 

 

في مجتمعنا اليمني وحتى المجتمعات العربية تجد البعض لايعترفون بنعم الله ...

 

تجد مثل هؤلاء إلا من رحم الله ينكرون النعمة ويجحدون الارزاق التي سخرها الرزاق لعباده..

 

القليل نجدهم يشكرون الله ويحمدونه على هذه النعم التي لاتعد ولاتحصى...

 

اذا سألت صديق لك او قريب ووجهت له السؤال التالي:

 

هل معك بيس...؟

 

سيجيبك مباشرة وسريعاً ودون تردد:

لا والله ما اجد في جيبي ولاريال...!!

 

هذه الإجابة تتكرر في معاملاتنا اليومية ونلاحظها باستمرار في الاسواق والبيوت وفي اماكن العمل..!

 

اليوم وانا امشي في السوق العام بمودية قابلت احد الاخوة ، سلمت عليه ودار بيننا حديث ودي عن امور عادية جداً...

 

سألته من باب المزاح اثناء الحديث دون مقدمات:

 

معك بيس...؟!

اجابني وبدون تردد بإجابة لم اكن اتوقعها..

بل توقعت بان يقول لا والله مافيش معي بيس..!

 

لكنه كسر القاعدة المتبعة والتي يتداولها معظمنا في الإجابة على مثل هذه الاسئلة..

 

فاجاب إجابة الواثق بان الرزق هو من عند الله...

وقال:

ايوه معي بيس...!!!

 

ابتسمت واطلقت ضحكة من اعماقي عند سماعي لاجابته..!

استغرب لضحكتي ، وهل بدر منه مايثير الضحك..؟

فبددت استغرابه وتساؤلاته بالقول:

 

لايااخي لم يبدر منك مايثير الضحك..

لكنني توقعت منك اجابة مخالفة لاجابتك..

توقعت بان تجيبني بان ليس معك بيس..!

فمعظم اجاباتنا على هذا السؤال تكون بالنفي القاطع وان كانت جيوبنا مليئة بالبيس...!

 

انت يااخي باجابتك هذه كسرت الروتين الممل للسؤال والاجابة المملة (مافيش معي بيس)..!

 

فمتى نعترف بنعم الله علينا ونشكر الخالق الرازق على نعمة الاسلام والصحة ونشكره على ان سهل لنا الرزق من غير حول منا ولاقوة..؟

 

متى نحمد الله ونشكره على نعمه التي لاتعد ولاتحصى..

واهمها نعمة الاسلام والعافية في الابدان ..؟

 

قال تعالى:

(لئن شكرتم لازيدنكم....)

 

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
تطبيقنا على الموبايل